شريط الأخبار

"إسرائيل" تحظر كتابا مدرسيا يتحدث عن الحقوق العربية بزعم أنه غير متوازن

12:45 - 26 تشرين أول / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

ذكرت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأمريكية أن إسرائيل قامت بحظر كتاب مدرسي يتحدث عن الحقوق العربية زعما بأنه غير متوزان.

وقالت الصحيفة إن حكومة بنيامين نتانياهو اليمنية فى إسرائيل قد حظرت كتابا مدرسيا فى المدارس السنوية لأنه غير متوازن من وجهة نظرها، وهى الخطوة التى وصفها منتقدوها بأنه جزء من محاولة أكبر لتغيير قيم إسرائيل فى اتجاه أكثر قومية وأقل ديمقراطية.

وتوضح الصحيفة أن المسئولين في تل أبيب تحدثوا عن ورود أخطاء في الحقائق في الكتاب، وأن هذا هو السبب الرئيسي وراء قرار منعه، إلا أن الليبراليين في المجال التعليمي قالوا إنها أخطاء من السهل تصحيحها، وأن القضية الأكبر هي صراع قومي لتحديد هوية "إسرائيل".

ويقول ريكى تيسلر الأستاذ بالجامعة العبرية ورئيس المنتدى الأكاديمي للتربية المنية، إن الجدل بشان الكتاب لا يتعلق بمضمونه، ولكن بمن سيسطر على المناهج في "إسرائيل"، والسؤال هو هل يمكن أن تكون التربية المدنية كما هي اليوم تعددية يهودية وديمقراطية أم أنها ستكون إثنية، وتؤكد الطابع القومي.

ويتحدث الكتاب المذكور الذي تمت الموافقة عليه العام الماضي عن كيف أن الفلسطينيين أجبروا على الرحيل عند تأسيس "إسرائيل" عام 148، ويلقى كثير من اللوم على الدولة الإسرائيلية فيما يتعلق بالعلاقات المتوترة بين العرب واليهود، ويتحدث عن أمثلة لاستبعادها العرب من رموز الدولة.

كما يدعو إلى وضع دستور لإسرائيل، وهو ما لا تملكه الدولة العبرية الآن، كوسيلة لحماية أفضل لحقوق لأقليات وللحوار المجتمع المدني بين العرب واليهود.

انشر عبر