شريط الأخبار

خلال مهرجان حاشد لدائرة العمل النسائي ومؤسسة مهجة القدس

القيادي حبيب: الأسرى يجسدون ملحمة بطولية في مواجهة الاحتلال نيابة عن الأمة

06:39 - 24 حزيران / أبريل 2012

تكريم شلبي
تكريم شلبي

غزة - فلسطين اليوم

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خضر حبيب, على أن الأسرى ينوبون عن شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي وإبقاء القضية الفلسطينية متوهجة ومشتعلة رغم محاولات قوى الاستكبار لطمس معالمها.

جاء ذلك خلال مهرجان حاشداً نظمته دائرة العمل النسائي ومؤسسة مهجة القدس للأسرى والشهداء التابعتين لحركة الجهاد الإسلامي, ظهر اليوم الثلاثاء في مركز رشاد الشوا الثقافي بمدينة غزة تكريماً للأسيرة المبعدة المحررة هناء شلبي والتي خاضت إضراباً عن الطعام مدة 44 يوماً بشكل متواصل حتى انتصرت على السجان الصهيوني.

إرادتنا أقوى من الاحتلال

وقال الشيخ حبيب خلال كلمته أمام الحشد الكبير, :"الأسرى يجسدون ملحمة بطولية عظيمة وأسطورة من الصبر والتضحية والفداء أمام الجلاد الصهيوني", مؤكداً, بأن إرادة الأسرى في سجون الاحتلال ستنتصر على الرغم من امتلاك جلادهم القوة والأدوات إلا أنهم يمتلكون الإرادة الصلبة القوية المتماسكة, مشدداً على أن هذه الإرادة جسدها الشيخ خضر عدنان وهناء شلبي وبلال ذياب وثائر حلاحلة وكل الأبطال في السجون.

ودعا القيادي حبيب, الشعب الفلسطيني في كل أماكن تواجده في الداخل والخارج في الشتات إلى تنظيم أوسع مشاركة تضامنية مع الأسرى الأبطال حتى نيل حريتهم, مطالباً الشعوب العربية والإسلامية للتضامن مع الأسرى الفلسطينيين لأنهم ينوبون عن الأمتين العربية والإسلامية في مواجهة الكيان العنصري البشع.

وحيا الشيخ حبيب, الأسيرة المحررة هناء شلبي وكل الأسيرات المحررات اللواتي جسدنا أموذجاً أسطورياً عظيماً في مواجهة السجان الصهيوني.

وأوضح القيادي في حركة الجهاد, أن الاحتلال الصهيوني بني على أنقاض بيوتنا وقرانا وعلى جماجم أطفالنا ونسائنا وشيوخنا, وفي ظل سياق معادة دولية ظلمة.

شهداء مع وقف التنفيذ

من جانبه أكد الناطق باسم مؤسسة مهجة القدس ياسر مزهر, على أن الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي هم شهداء مع وقف التنفيذ لأنهم يخوضون إضراباً عن الطعام منذ ثمانية أيام.

ودعا مزهر خلال كلمة له في مهرجان الوفاء للأسرى, الشعب الفلسطيني وأهالي الأسرى للمشاركة في الفعاليات و الوقفات التضامنية التي تنظمها المؤسسات التي تعني بالأسرى الأبطال في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضح أن خيمة التضامن المقامة أمام مقر الصليب الأحمر بغزة ستشهد خلال الأيام القادمة إضراباً مفتوحاً عن الطعام تضامناً مع أسرانا الأبطال حتى تحقيق مطالبهم.

الأسرى يستصرخون

فيما أكدت الأسيرة المحررة هناء شلبي, أن الأسرى في سجون الاحتلال يستصرخون الأمة وكافة الفصائل الفلسطينية لوضع قضيتهم على سلم أولوياتهم وإقامة الفعاليات وتنظيم أوسع الوقفات التضامنية في الوطن العربي والعالم الغربي.

ووجهت الشلبي رسالة إلى الأسرى المضربين عن الطعام مفادها, إن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة الصابر المرابط الصامد وباقي المدن الفلسطينية خلفكم ومعكم وأنتم لستم وحدكم في معركة الأمعاء الخاوية.

وشددت على أن الفرج قريب, داعية الأمة إلى الضغط على الكيان الصهيوني من أجل الإفراج عن أسرانا البواسل.

سر الانتصار

ومن ناحيتها قالت أم كارم عبد العال كلمة دائرة العمل النسائي لحركة الجهاد الإسلامي, مؤكدة على أننا نعيش لحظات عز وفخر وكرامة مع أبطال معركة الأمعاء الخاوية الذين يدافعون عن الأمة وشعبها كي نحيا حياة كريمة.

وقالت عبد العال, :أسرانا هم الوجه الأخر المضيء لفلسطين وهم ديمومة هذا الوطن وكلمة سر الانتصار على سيف الجلاد الصهيوني, مشيرة, إلى أنهم الثابت الذي لا خلاف عليه من كافة الفصائل الفلسطينية فهم حبل وحدتنا.

 وفي ختام المهرجان كرمت دائرة العمل النسائي ومؤسسة مهجة القدس الأسيرة المحررة هناء شلبي بمناسبة انتصارها على الاحتلال الإسرائيلي في معركة الأمعاء الخاوية كما انتصر مفجر ثورة الإضرابات تنديداً بالاعتقال الإداري الشيخ القائد خضر عدنان.

 

انشر عبر