شريط الأخبار

رغم موجة الانتقادات.. وفد عربي سيزور القدس خلال أيام

02:13 - 23 تموز / أبريل 2012

القدس المحتلة
القدس المحتلة

غزة - فلسطين اليوم

قال وزير الأوقاف والشؤون الدينية في الحكومة الفلسطينية برام الله, د.محمود الهباش :"إن  وفدا عربيا سيزور الأرض الفلسطينية ومدينة القدس المحتلة خلال أيام".

وبرر الهباش زيارة الوفود العربية للقدس بأنه لا يوج أي دليل من الناحية الدينية على عدم الجواز وعدم المشروعية لزيارة القدس التي تعتبر وفق القانون الدولي أراضي عربية فلسطينية ومن يقطنها شعب عربي مسلم واقع تحت الاحتلال.

ومن الجدير ذكره أن قضية زيارة المسجد الأقصى المبارك والقدس الشريف بتأشيرة صهيونية وهي تئن تحت وطأة الاحتلال أثارت جدلاً ونقاشاً واسعاً بين المشايخ والمفتين والكتاب والصحفيين والسياسيين وغيرهم، فكانوا بين مؤيد لها ومعارض.

وزادت حدة هذا الخلاف بعد عدة زيارات قام بها عدد من الدعاة والمسئولين العرب أبرزهم مفتي مصر الشيخ علي جمعة، والداعية الحبيب علي الجفري، ووزير الداخلية الأردني.

وكان مجمع البحوث الإسلامية التابع للأزهر جدد رفضه زيارة القدس تحت الاحتلال حيث عقد مجمع البحوث الإسلامية جلسة طارئة بمشيخة الأزهر, برئاسة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب‏,‏ شيخ الأزهر‏,‏ وناقش أعضاء المجمع على مدى ثلاث ساعات متواصلة زيارة المفتي- علي جمعة - للمسجد الأقصى, وأعلن المجمع أن الأزهر الشريف يؤكد موقفه الرافض لزيارة القــدس والمســجد الأقصى وهما تحت الاحتلال, وفي ختام جلسته جدد الأزهر الشريف قراره الرافض لزيارة القــدس والمسـجد الأقصى وهما تحـت الاحتلال.

وأكد أن الأزهر الشريف استمر على دعمه لقراره السابق بعدم جواز السفر إلي القدس والمسجد الأقصى وهما تحت الاحتلال الإسرائيلي وذلك لما يترتب عليه من ضرورة الحصول على تأشيرات من المحتل ويعد نوعا من التطبيع.

ومن الجدير ذكره أن الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الحالي قال:إن زيارة القدس لا تحقق مصلحةً للمسلمين، لأنها تتم في ظل احتلال صهيوني وبإذن من سلطات الاحتلال".

انشر عبر