شريط الأخبار

توزيع الكهرباء تنظم ورشة عمل بعنوان المفاهيم الإدارية الحديثة وتطبيقاتها بالشركة

10:15 - 23 تموز / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

نظمت شركة توزيع الكهرباء بمحافظات غزة، ورشة عمل بعنوان " المفاهيم الإدارية الحديثة وتطبيقاتها بشركة توزيع الكهرباء".

وحضر الورشة، كل من مدير عام الشركة م . ماهر عايش ومدير إدارة الشؤون الإدارية م. دياب قدوم ، ومدير دائرة الشؤون الإدارية أ. أسامة محيسن ، والدكتور يوسف بحر الأستاذ المشارك بقسم إدارة الأعمال  بالجامعة الإسلامية ورئيس الشؤون الإدارية بالكلية الجامعية أ. مروان الدهدار ، وممثل عن نقابة الإداريين ومجموعة من الإداريين العاملين بالشركة .

ورحب عايش في بداية اللقاء بالحضور وأكد على أهمية الإدارة الحديثة كعلم وتطبيق ودورها في تعزيز البناء وتحقيق الأهداف المنشودة بسهولة ويسر ، وأشار إلى أن هذه الورشة تهدف إلي مناقشة مجموعة من الأفكار والمقترحات ومحاولة الاستفادة من الخبرات العملية والطرق الحديثة في الإدارة وتطبيقاتها المختلفة ، وكذلك تهدف إلي تحفيز الموظفين عامة والإداريين خاصة لتعلم فن الإدارة وممارساتها وصولاً إلى الرقي في تنفيذ المهام المناطة بهم ، مؤكداً على أن الشركة تشجع كافة الأفكار والمقترحات وتحرص على تبني مناهج العمل الحديثة وفق منظومة متكاملة تصب في مصلحة الشركة والصالح العام .

من جانبه تحدث محيسن عن الإدارة كفن ومدي أهميتها في الحياة الحديثة وضرورة تطبيق مفاهيمها ونظرياتها الحديثة في الشركة ، كما شدد على ضرورة تأهيل الإداريين العاملين في الشركة بشكل مستمر عبر تنظيم لقاءات مستمرة تجمعهم بخبراء ومتخصصين في هذا المجال ، وتطرق من خلال ورقة العمل التي قدمها بعنوان " تنمية الموارد البشرية"  إلي ضرورة الاستثمار في العنصر البشري العامل بالشركة وتفعيل دوره ، كونه العنصر الأهم والأساسي ، بالإضافة إلى تهيئة الأجواء المناسبة له لتعزيز تفكيره الإبتكاري والتطويري ، ونوه إلى ضرورة العمل على تعزيز مكانة الأجيال الحالية المؤهلة لأخذ دورها ومنحها الفرصة للمساهمة في بناء مستقبل واعد ومشرق للشركة .

في السياق ذاته تحدث د. يوسف بحر عن الإدارة الحديثة وقال بأنها عملية تكاملية تقوم على أسس من أهمها وضع الرجل المناسب في المكان المناسب ، واعتماد اللامركزية كمنهج للعمل في ظل وجود ضوابط معينة ، وإعطاء مساحة من الحرية للموظفين واعتماد عملية التفويض ، وشدد على ضرورة مواصلة عملية التدريب والتأهيل وتشجيع روح المبادرة ، ونوه إلي أهمية مشاركة كافة المستويات الإدارية في العملية الإدارية وتنفيذ البرامج في ظل دعم ومساندة من الإدارة العليا ،  وبخصوص قضية التقييم أشار إلى ضرورة وجود وصف وظيفي واضح لكل موظف وضرورة استخدام أكثر من معيار في عملية التقييم للخروج من سلبية التقييم .

من جانب آخر تحدث الدهدار عن أهمية الإدارة وضرورة الاستفادة منها في تحقيق أهداف المؤسسة ، وتطرق إلى مصطلحي (الكيزنة) و(الهندرة) ، وهما من المصطلحات الحديثة التي تعني التطوير والتحسين المستمر في الأداء وكذلك المزاوجة بين المفاهيم القديمة والحديثة بين الهندسة والإدارة وهي تعني الهندسة الإدارية أو هندسة الإدارة أو الإعمال وهي وسيلة إدارية منهجية تقوم على إعادة البناء التنظيمي من جذوره وتعتمد على إعادة هيكلة وتصميم العمليات الأساسية بهدف تحقيق تطوير جوهري وطموح في أداء المنظمات أو المنشأت بما يكفل سرعة الأداء وتخفيض تكلفة وجودة المنتج .

انشر عبر