شريط الأخبار

بالتعاون مع المكتب الإعلامي الحكومي

المرأة والأٍسرة بغزة تفتتح دورة ناطقات إعلاميات

01:11 - 22 تموز / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

افتتحت وزارة المرأة والأسرة بالحكومة الفلسطينية بغزة، دورة تدريبية لتأهيل ناطقات إعلاميات بالتعاون مع المكتب الإعلامي الحكومي.

وتهدف الدورة لتأهيل ناطقات إعلاميات يكن قادرات على  مواجهة وسائل الإعلام والتحدث عن قضايا المرأة الفلسطينية، ليصبحن بذلك النموذج الأول في قطاع غزة اللواتي يخضن هذه التجربة الفريدة ويمثلن بذلك نموذجاً للنساء اللواتي يقمن بواجباتهن داخل المجتمع الفلسطيني علي درجة عالية من الكفاءة والمهنية .

وحضر حفل الافتتاح الذي أقيم بمقر وزارة المرأة كل أ.أميرة هارون الوكيل المساعد في وزارة المرأة ، و م. منى سكيك القائم بأعمال المدير  العام للتأثير والاتصال والإعلام ، إضافة إلى أ.مصطفي الصواف وكيل وزارة الثقافة ، وأ.غسان رضوان مدير الإنتاج في المكتب الإعلامي الحكومي .

وعن الدورة والهدف من عقدها أكدت هارون، أن محاور عمل الوزارة تسعي للنهوض بالمرأة وتعمل على قراءة واقعها ودراسة أولويات احتياجاتها لترتقي بمكانتها وتفعل أدوراها لتكون عامل تغيير إيجابي مؤثر ومهم في المجتمع سواء على مستوى القضية الفلسطينية بشكل عام والمرأة على وجه  الخصوص ،موضحةً أنها تستهدف فئات نسائية متميزة سواء على المستوى الحكومي أو مؤسسات المجتمع المدنى .

وبينت، أن هذه الدورة تعبر عن احتياج حقيقي لفئة النساء  ليكن قادرات على تقديم خطاب إعلامي للمرأة في كل المجالات ، لذا اهتمت الوزارة بتقديم هذه الدورة بشكل مباشر بالتعاون مع المكتب ا لإعلامي الحكومي.

من جانبه عبر الصواف عن سعادته لافتتاح مثل هذه الدورات التى تأتي لتطوير المرأة الفلسطينية والارتقاء بها ، مشدداً على أهمية عقد مثل هذه الدورات لفئات عمرية مختلفة ولنساء متعددات في مواقعهن المجتمعية المتنوعة.

ولفت الصواف إلى  أن المسئولية في نجاح هذه الدورة يقع بالدرجة الأولي على عاتق المشاركات فيها ، ومدى تقبلهن لفكرة التصدي لوسائل الإعلام ومواجهتها، وقناعتهن بضرورة تحمل العبء الأكبر في حمل هموم وقضايا النساء على اختلافها بما فيها السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية، قائلا: التثقيف الذاتي والبناء الذاتي يبقي العامل الأهم في وصول الناطق لدرجة عالية من المهنية التى يستطيع من خلالها الوصول إلى ذوي الاختصاص وصناع القرار حتى المستوي الدولي " .

بدورة أكد رضوان، أن هذه الدورة  هي من الدورات النوعية التى تقعدها الحكومة بشكل عام، متمنياً أن يتحقق الهدف منها بتخريج ناطقات يحملن رسالة النساء الفلسطينيات في كل مكان ،

ونوه رضوان إلى أن المكتب الإعلامي الحكومي حرص على اختيار نخبة من المدربين سواء في فنون الإعلام التلفزيوني والإذاعي وحتى الإعلام الجديد وصولاً إلى الالتقاء بنماذج ناجحة لناطقين إعلاميين ، معتبراً أن  هذه الدورة تعتبر تحدياً كبيراً للمشاركات فيها يضاف إلى الأدوار المنوطه بالمرأة داخل المجتمع.

انشر عبر