شريط الأخبار

رئيس حزب النور السلفي المصري عماد الدين عبد الغفور يصل غزة

11:21 - 21 حزيران / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

وصل صباح اليوم السبت، الدكتور عماد عبد الغفور، رئيس حزب النور السلفي المصري لقطاع غزة عبر معبر رفح جنوب قطاع غزة.

وقد استقبلت قيادة حركة المجاهدين والحكومة الفلسطينية بغزة وعدد من قيادات الفصائل عبد الغفور، الذي وصل لغزة في زيارة تأتي تأكيداَ على متن العلاقة التي تجمع الشعبين الأخوين المصري والفلسطيني.

وحسب حركة المجاهدين فالزيارة، تؤكد على الدور المهم الذي لعبته ومازالت تلعبه مصر الكنانة في القضية الفلسطينية, وتأكيداً على الهدف الأسمى الذي يجمع الحركتين وكل أصحاب التوجهات الإسلامية وهو تخليص بيت المقدس وأقصاها المبارك من براثن المحتل الصهيوني المجرم على أساس أن فلسطين هي مركز الصراع الكوني بين الحق والباطل والخير والشر والإيمان والكفر.

وكان عبد الغفور قد صرح مسبقاً أنه اتخذ قراراً شخصياً بالاستقالة من رئاسة الحزب بعد حادثة النائب أنور البلكيمي، والتي وصفها بأنها «طعنة في القلب وضربة في الصميم».

وأضاف، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «إن تسارع الأحداث وخطورة الموقف وثقل الأعباء جعل مثل هذا القرار يشابه التولي يوم الزحف، كاشفاً أنه سيشرح مستقبلا بعض تفاصيل تلك الواقعة».

وأشار إلى أنه سيخطب في صلاة الجمعة، بأحد مساجد القاهرة، لأول مرة منذ أشهر، ثم يتوجه بعدها إلى ميدان التحرير للمشاركة في فعاليات مليونية 20 أبريل، وسيتوجه مساء إلى قطاع غزة في أول زيارة رسمية له.

وتطرق «عبد الغفور» إلى استنكار حزب النور للزيارة التي قام بها بعض الرسميين للقدس الشريف، في إشارة إلى مفتي الجمهورية الدكتور علي جمعة، موضحاً بأنه كان لا بد من عرض الزيارة على مجمع البحوث الإسلامية وهيئة كبار العلماء للفصل فيها قبل القيام بها، مضيفا: « ظهر ولله الحمد إدانة مجمع البحوث الإسلامية لتلك الزيارة، والرجوع إلى الحق فضيلة وخير من التمادي في الباطل».

انشر عبر