شريط الأخبار

أبرز الهتافات فى مليونية إنقاذ الثورة

10:47 - 20 تشرين أول / أبريل 2012

فلسطين اليوم - اليوم السابع

"عيش حرية عدالة اجتماعية"... هتاف لم يتفق عليه فى جمعة اليوم التى دعت إليها كافة القوى الوطنية تحت شعر إنقاذ الثورة، لكنه كان الأقوى تأثيرا والأهم لحظات دخول الميدان من قبل المسيرات الحاشدة التى وصلت إلى ميدان التحرير تباعاً، وربما هذا الشعار الذى أجبر المهندس مينا وزوجته جوزفين واللذين تجاوز عمرهما الـ70 عاماً لم تمنعهما ظروف حركتهما البسيطة من المشاركة فى المسيرات، مكتفين بالتلويح بأعلام مصر والذى أمسك كال منهما بواحد منه ووقفا على باب البناية التى يسكنان بها بشارع البطل أحمد عبد العزيز وعندما اقتربت منهما كانا يهتفون مع شباب المسيرة التى انطلقت من مسجد مصطفى محمود الهتاف المدوى "قول ما تخفشى المجلس لازم يمشى".

وارحل ارحل يا مشير ارحل ارحل يا عنان الشعب المصرى كله خارج للميدان، الشعب يريد حق الشهداء، اعتصام اعتصام حتى سقوط أذناب النظام، كما تعالت هتافات أنصار الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل من المنصة الخاصة بهم بميدان التحرير لتأييد الشيخ، مرددين "قادم قادم يا إسلام.. بحازم وبالقرآن"، "إسلامية إسلامية"، "بالروح بالدم نفديك يا إسلام.. بالروح بالدم نفديك يا حازم".

فى حين هتفت بعض الجماعات، عائد عائد للميدان حتى نطهر الميدان، الثوار رجالة بجد ضهر المصرى خلاص اتشد، يا مشير بنتحداك إحنا الشعب إحنا كرهناك، والتحرير بيقول موسى من الفلول، يسقط يسقط حكم العسكر.

فى حين جاءت اللافتات بعبارات الشعب يريد رئيس قبل الدستور، ولا لمرشحى النظام البائد، ومبارك مبارك على السرير وأذنابه بتجهز للتزوير، بالإضافة إلى بوسترات بصورة عمرو موسى ووضع عليها علامة اعتراض ومكتوب عليها وزير خارجية مبارك لن يحكم مصر، بالإضافة إلى بوسترات لشهداء الثورة كتب عليها يا نجيب حقهم يا نموت زيهم ، ولافتات كبيرة كتب عليها ثورتنا ضد الاستبداد.

فى حين كان المشهد المثير هو سيطرة الإعلام المصرية على الغالبية العظمى بالميدان باستثناء بعض القوى البسيطة التى رفعت أعلام لدولة الإسلام أيام الرسول صلى الله عليه وسلم بلونها الأسود ومكتوب عليها عبارة "لا إله إلا الله محمد رسول الله"، وكذلك رفعت بوسترات كبيرة بصور واسم الشيخ حازم أبو إسماعيل.

انشر عبر