شريط الأخبار

قوات الاحتلال تعتقل صحفيا وتهاجم مسيرة النبى صالح

06:45 - 20 تموز / أبريل 2012

فلسطين اليوم - وكالات

اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الجمعة، على مسيرة النبي صالح الأسبوعية التي خرجت بعنوان 'الدفاع عن الأسرى' وأصابت عددا من المواطنين بجروح، كما اعتقلت صحفيا واحتجزت متضامنين أجانب.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال هاجمت المسيرة السلمية بعد انطلاقها وتوجهها إلى أراضي القرية المهددة بالمصادرة، بإطلاق قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، إضافة إلى رش المسيرة ومنازل المواطنين وشوارع القرية بمياه ذات رائحة كريهة.

وأضافوا أن جنود الاحتلال اعتدوا بالضرب على النساء والأطفال المشاركين بالعصي والهراوات بشكل عنيف وأصابوا المواطن محمد التميمي بقنبلة غاز في البطن، والمصور الصحفي حلمي التميمي برضوض وكدمات، واعتقلوا المصور الصحفي بلال التميمي بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح وتحطيم كاميرته، كما احتجزوا ناشطة من مدينة الناصرة ومتضامنين إسرائيليين.

وكانت قوات الاحتلال قد احتجزت 6 متضامنين أجانب قبيل انطلاق المسيرة والتقطت لهم صوراً وحققت معهم متوعدة إياهم باعتقالهم في حال مشاركتهم في فعاليات النبي صالح.

انشر عبر