شريط الأخبار

هنية يستقبل وفداً بحرينياً وآخر ماليزياً

07:05 - 18 تموز / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

استقبل رئيس وزراء الحكومة الفلسطينية بغزة إسماعيل هنية، الأربعاء ، وفدين منفصلين أحدهما من مملكة البحرين من جمعية الإصلاح وجمعية مناصرة فلسطين البحرينية، والآخر من ماليزيا من مؤسسة "أمان فلسطين".

وضم الوفد البحريني عدداً من قادة المجتمع المدني وطلاب جامعة البحرين، حيث عبر هنية عن سعادته بلقاء الوفد، مشيداً بالجهود التي بذلها الوفد للوصول إلى غزة ودعم ومساندة إخوانه في قطاع غزة وفلسطين.

وأشار إلى العلاقات الوطيدة بين البحرين وفلسطين ودور الشعب البحريني في تعزيز صمود إخوانهم في فلسطين، لافتاً النظر إلى زيارته لمملكة البحرين قبل أشهر والتي استشعر فيها عظمة الشعب البحريني والقيادة البحرينية وحبهم للشعب الفلسطيني ودعمهم له.

وقال هنية: "لمسنا في البحرين الإصرار على دعم فلسطين وكسر الحصار الظالم"، متطرقاً إلى المشاريع البحرينية في غزة والتي من بينها برج سكني لمن تهدمت بيوتهم.

من ناحيته؛ عبر رئيس الوفد البحريني نبيل محمد صالح عن سعادته الغامرة بزيارة أرض فلسطين مجدداً، مشيراً إلى استمرار وتواصل الدعم والنصرة من البحرين لفلسطين والأقصى والقدس، موضحاً أن الشعب البحريني لن يألو جهداً في خدمة فلسطين.

وشكر صالح رئيس الوزراء على منحه أعضاء الوفد البحريني درجة سفير فخري لفلسطين، مؤكداً أن كل فرد في الوفد سيعمل على أن يكون على قدر الأمانة، وأنهم سيكونون على همة عالية كما الفلسطينيون تماماً.

كما استقبل هنية وفداً ماليزياً من مؤسسة أمان فلسطين، حيث عبر عن سعادته الغامرة بلقائه، وأكد على أن الزيارة تؤكد على الترابط بين الشعوب الإسلامية وأن القضية الفلسطينية هي قضية إسلامية، معرباً عن تقديره العالي للشعب الماليزي الذي دوما يزور فلسطين ويتضامن معها.

وقال: "إن الدعم الماليزي يصب في صالح كسر الحصار عن غزة، ويعزز العلاقة بين الشعبين الفلسطيني والماليزي، كما يشعرنا أننا لسنا وحيدين في مواجهة الاحتلال بل لنا عمق استراتيجي يمتد لماليزيا المسلمة". وجدد هنية تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه وثوابته التي هي ملك للمسلمين، وقال: "سوف نبذل الغالي والنفيس من أجل القدس والأقصى".

من جانبه؛ أكد رئيس الوفد الماليزي على مواصلة الدعم والنصرة للشعب الفلسطيني، مشيداً بصمود وصبر الشعب الفلسطيني ورباطه من أجل القدس والأقصى، موضحاً الإنجازات التي تقوم بها المؤسسات الماليزية من أجل دعم فلسطين وشعبها

انشر عبر