شريط الأخبار

يديعوت: تقرير "إسرائيلي" يحتوي على انتقادات لنتنياهو بخصوص مرمرة

06:06 - 18 حزيران / أبريل 2012

سفينة مرمرة التركية
سفينة مرمرة التركية

غزة - فلسطين اليوم

من المقرر أن يقدم ما يسمى بمراقب الدولة "الإسرائيلي" "ليندا شتراوس" تقريره حول قضية جريمة الاعتداء على سفينة المساعدات التركية "مرمره" والتي قتل على متنها تسعة مواطنين أتراك، أثناء تواجدها في المياه الدولية قبالة سواحل قطاع غزة، إلى ما تسمى بلجنة مراقب الدولة، ولكن ما الذي سيحتويه هذا التقرير، ومن سيدين خلاله؟

صحيفة "يديعوت أحرونوت" كشفت على صدر صفحتها الإلكترونية بعض التفاصيل التي سيحتويه التقرير، ومن بين تلك التفاصيل هي انتقاد موجة لرئيس الوزراء "بنيامين نتنياهو" حول كيفية اتخاذه قرار الاعتداء على سفينة.

وأشارت الصحيفة إلى أن التقرير سيدين الفشل في المنظومة الإعلامية "الإسرائيلية" في مواجهة الإعلام الدولي الذي فضح كيفية تعامل "إسرائيل" مع متضامنين عزل، بالإضافة إلى أنه سيحتوي على فصول سرية حول الاستعدادات العملياتية والإستخباراتية التي قامت بها "إسرائيل" قبيل قدوم القافلة إلى قطاع غزة.

ومن المتوقع بحسب الصحيفة أن تحاول المعارضة في لجنة مراقب الدولة رفع الحصانة الأمنية عن جميع الأجزاء السرية التي يحتويها التقرير، ما عدا الأجزاء التي تحتوي أمور إستخباراتية وأمنية.

وأوضحت الصحيفة أن مراقب الدولة سيصدر أيضاً تقريراً خاصاً موجهاً لمجلس الأمن القومي "الإسرائيلي"، وسينتقد خلال هذا التقرير خضوع المجلس لقرارات الحكومة "الإسرائيلية" خلال حادثة مرمره، بالرغم من كونه جهة مستقلة عن الحكومة "الإسرائيلية".

وكان مراقب الدولة قد أصدر قبل عام مسودة عن التقرير الذي أعده، وبعث به إلى رئيس الحكومة "الإسرائيلية:" بنيامين نتنياهو، ورئيس الأركان في ذالك الوقت "غابي أشكينازي"، واللجنة الوزارية السباعية.

ومن الجدير بالذكر أن القوات البحرية "الإسرائيلية" قتلت في نهاية شهر مايو لعام 2010 تسعة متضامنين أتراك، خلال اقتحامها قافلة المساعدات الإنسانية "مرمره"، أثناء تواجدها في المياه الدولية، استخدمت القوات البحرية "الإسرائيلية" خلال عملية الاقتحام الرصاص الحي وقنابل الغاز ضد المتضامنين العزل.

وكانت  تهدف قافلة المساعدات التركية إلى إيصال المساعدات الإنسانية والمواد الطبية إلى قطاع غزة، بهدف كسر الحصار المطبق علية منذ ما يقارب السبع سنوات.

انشر عبر