شريط الأخبار

تعليق العمل في مؤسسات الاونروا الاحد المقبل في غزة

05:50 - 18 آب / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

أعلن اتحاد العاملين في "الاونروا" تعليق العمل في كافة مؤسسات المنظمة الدولية الاحد القادم احتجاجا على قيام الادارة بالتحقيق مع 6 من موظفيها بتهمة الانتماء السياسي.

وقال الاتحاد في بيان له اليوم، "تأبى إدارة الوكالة إلا الاستمرار في تحديها لمشاعر زملائنا والإصرار على إشاعة الخوف والرعب في نفوس العاملين، فأصبح الموظف لا يأمن على نفسه أو مستقبله الوظيفي بسبب المطاردة والملاحقة، ورغم الرسائل المتتالية التي أرسلناها بأننا لن نسمح أن نحارب في أرزاقنا، وأن توفير الأمن الوظيفي هي أولى أولوياتنا، لنفاجأ بقرارات تتسم بالغرور والتحدي بفصل الزميلين خليل وشاح وزياد عقل نهائياً من العمل".

واضاف البيان "تخطت إدارة الأونروا في غزة كافة الخطوط الحمراء التي تضمن استمرار عملها الإنساني، وخرقت كافة المحظورات التي تكفل بقاء نظرة العرفان والتقدير لجهودها في عيون اللاجئين والشعب الفلسطيني بأكمله وبكافة هيئاته".

وتابع "خلال الأسبوع الماضي تم استدعاء ستة من العاملين لدى الأونروا بقطاع غزة في مواقع مختلفة للالتقاء مع لجنة من رئاسة الأونروا في عمان لأخذ آرائهم في أداء البرامج التي يعملون بها، ليصعق هؤلاء العاملين بأن هذه اللقاءات هي لجان تحقيق استخباراتية، وليتم توجيه أسئلة خطيرة جداً لا تصدر إلا من أجهزة مخابرات ويطلب منهم الرد على بعض الادعاءات حول أنشطة سياسية وليتجاوز الحديث حدوده بأسئلة متعلقة بوجود بعض العاملين أثناء الحرب على غزة، وغير ذلك من الأسئلة الخطيرة".

وأكد البيان رفض العاملين المطلق لهذا النوع من التحقيقات المشبوهة جملة وتفصيلاً والاسلوب الذي تم استدعاء العاملين به إلى هذا التحقيق.

كما اكد البيان رفضه لأي قرارات قد تصدر ضد أي من الزملاء بناء على توصيات هذه اللجنة، داعيا كافة الزملاء إلى عدم التجاوب مع أية تحقيقات أو استدعاءات من هذا النوع إلا بوجود عضو من اتحاد الموظفين وهذا ما تم التوافق عليه مع مدير العمليات السابق.

وطالب البيان إدارة الوكالة باحترام ما تم التوافق عليه بعدم محاسبة الموظفين حتى يتم تحديد ما هو المسموح والممنوع بناء على اتفاق المفوض العام مع رؤساء البرامج والمناطق، داعيا رئيس الأقاليم وجميع رؤساء الاتحادات ورؤساء المناطق ومديرو البرامج للوقوف أمام مسئولياتهم لمنع أي نتائج سلبية قد تعرض العاملين للخطر وعلاوة على ذلك أنها قد تشوه صورة الأونروا لدى الشارع الفلسطيني.

وحمل البيان "إدارة الوكالة المسؤولية الكاملة عن سلامة الزملاء الذين تم التحقيق معهم"، محملا "المفوض العام بضرورة الإسراع في إجراءات تعيين مدير عمليات غزة الجديد حتى نستطيع تجاوز هذه الأزمة".

وقال الاتحاد "لقد أكدنا في أكثر من مرة أننا جزء أصيل من الشعب الفلسطيني نؤمن بثقافة العمل لدى الأونروا كونها تعمل من أجل خدمة اللاجئين، ونؤكد أن انتماءنا لقضيتنا الفلسطينية لا لبس فيه، هذه القضية التي دعمتها كافة القوانين والأعراف الدولية لعدالتها، ونعدكم أن نبقى راعين لهذه الأمانة".

انشر عبر