شريط الأخبار

الشيخ رائد صلاح يعود لفلسطين بعد كسبه الدعوى ضد الخارجية البريطانية

08:37 - 16 حزيران / أبريل 2012

وكالات - فلسطين اليوم

عاد الشيخ رائد صلاح مساء اليوم الاثنين إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة بعد أن كسب القضية التي رفعها ضد وزيرة الخارجية البريطانية فيما يتعلق بقرار إبعاده من بريطانيا.
هذا واستقبل أهالي أم الفحم والحركة الإسلامية في الداخل الشيخ رائد صلاح بمهرجان احتفالي عقب وصوله لمطار اللد .
وكان الشيخ صلاح مكث في لندن تسعة أشهر لمتابعة قضية إبعاده من بريطانيا، والتي أثيرت بضغط من اللوبي الصهيوني.
يشار إلى أن نائب رئيس محكمة الهجرة العليا في بريطانيا أكد في خلاصة القرار الصادر عنه فيما يتعلق باستئناف قدمه الشيخ رائد صلاح ضد قرار وزيرة الداخلية البريطانية بإبعاده، بأنه تم تضليل الوزيرة البريطانية.
وقال القاضي أوكلتون، في قراره المكوّن من تسعة وعشرين صفحة، بأن قرار وزيرة الداخلية بترحيل الشيخ "لم يكن مستندا إلى أسس قانونية، وأن وزيرة الداخلية اعتمدت في قرارها ضد الشيخ على معلومات مضللة".
وكان الشيخ صلاح، اعتقل الشيخ صلاح في الثامن والعشرين من حزيران (يونيو) الماضي بعد أيام على وصوله إلى بريطانيا، تلبية لدعوة لتقديم بعض المحاضرات في الجامعات و مجلس العموم البريطاني. وبررت وزيرة الداخلية الاعتقال بأن الشيخ صلاح دخل الأراضي البريطانية على الرغم من قرار المنع.
لكن الشيخ صلاح، والذي أفرج عنه بعد أيام من اعتقاله، قرر تحدي قرار وزيرة الداخلية البريطانية الذي جاء بضغط من اللوبي الصهيوني في بريطانيا وتقدم باستئناف ضد قرار وزيرة الداخلية البريطانية، تريزا ماي، ترحيله من بريطانيا باعتباره شخصا غير مرغوب فيه في الأراضي البريطانية، وإبعاده عنها.
وكان الشيخ صلاح قد كسب أيضا قرارًا قضائيا بريطانيا ضد اعتقاله، حيث أكدت المحكمة البريطانية أن أسلوب اعتقال الشيخ صلاح كان غير لائق وفتحت المجال للشيخ صلاح لمقاضاة وزارة الداخلية والحصول على تعويض.

انشر عبر