شريط الأخبار

خلال كلمة له عشية يوم الأسير

هنية: المقاومة هي الوسيلة الوحيدة التي أرغمت العدو على إطلاق سراح الأسرى

01:42 - 16 حزيران / أبريل 2012

رئيس الوزراء بغزة اسماعيل هنية
رئيس الوزراء بغزة اسماعيل هنية

غزة - فلسطين اليوم

أكد رئيس الوزراء بالحكومة الفلسطينية بغزة اسماعيل هنية اليوم الاثنين، على أن تحرير الأسرى من سجون الاحتلال "الإسرائيلي" واجب وطني وشعري وأخلاقي لا يجوز التفريط بأي حال من الأحول.

كما شدد هنية، على ضرورة تحقيق المصالحة الوطنية كواجب لا بعد من العمل به على قاعدة تفعيل المقاومة والحرية لأبطالها لأن المقاومة هي الوسيلة الوحيدة التي أرغمت العدو الصهيوني على إطلاق سراح الأسرى.

وأشار هنية خلال كلمة له من مقر المجلس التشريعي بغزة عشية ذكرى يوم الأسير الفلسطيني الذي من المقرر أن يبدأ فيه الأسرى كافة الإضراب عن الطعام، إلى مايمارسه الاحتلال من أبشع جرائم الحرب ضد الأسرى، مطالباً بضرورة تضافر الجهود لفضح هذه الجرائم أمام العالم أجمع...

ودعا هنية، رجالات القانون بالعالم أجمع، لملاحقة مجرمي الحرب الصهاينة الذين يمارسون أبشع الجرائم بحق الأسرى، كما طالب بتوظيف كافة الطاقات العربية من أجل حماية الأسرى ومحاكمة المحتلين.

وطالب هنية الفصائل الفلسطينية، بوضع الخطط والبرامج وتوظيف مالديهم من طاقات ووسائل من أجل ضمان الإفراج عن كافة الأسرى، داعياً الحركة الأسيرة على اختلاف توجهاتها لرص الصفوف في وجه الإدارة الصهيونية التي تنهش في الأسرى لتفريقهم.

كما طالب من كافة أبناء شعبنا، لرص صفوفهم وتوحيد كلمتهم في وجه الطواغيت ولمساندة الأسرى وإسنادهم في معركتهم النضالية.

انشر عبر