شريط الأخبار

نقابة الصحفيين تستهجن تجاهل الكثير من الفضائيات العربية لقضية الأسرى

01:17 - 16 حزيران / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

نقابة الصحفيين تستهجن تجاهل الكثير من الفضائيات العربية لقضية الأسرى

اعنت نقابة الصحافيين بغزة تزامناً مع يوم الأسير, عن التضامن الكامل مع كافة الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال وعلى رأسهم الصحفيين (نواف العامر، أمين أبو وردة، وليد خالد، عامر أبو عرفة، نزار رمضان، حمزة برناط، صهيب أبو العصا), مثمنةً صمود وثبات الأسرى المضربين عن الطعام في وجه إدارات سجون الاحتلال الإسرائيلي.

واعتبرت النقابة في بيان وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه استمرار جريمة اعتقال الصحفيين وملاحقتهم يُعدّ اعتداء على الحريات العامة ومحاولة لطمس الحقيقة وتكميم الأفواه، ومخالفة واضحة وصريحة للقوانين والأعراف الدولية.

ودعت النقابة كافة المحافل والمؤسسات الدولية التي تعنى بالصحفيين، الوقوف عند مسؤولياتها والعمل الفوري والعاجل من أجل إطلاق سراح الصحفيين المعتقلين من سجون الاحتلال, داعيةً إلى تكثيف حملات التضامن والإسناد للأسرى في سجون الاحتلال خاصة في ظل احتدام معركتهم النضالية في وجه سياسة الاعتقال الإداري والعزل الانفرادي والتي عانى منها العديد من الزملاء الصحفيين.

وجددت النقابة مطالبها لوسائل الإعلام المحلية والدولية والعربية إلى إفراد مساحات أوسع لتسليط الضوء أكثر على الجرائم التي تقترفها إدارات السجون الإسرائيلية بحق الأسرى، مستهجنةً تجاهل الكثير من الفضائيات العربية وبعض المؤسسات المحلية لقضية الأسرى التي تشكل محل إجماع وطني فلسطيني، خاصة في هذه الأوقات واشتداد معركة الأمعاء الخاوية.

وأشارت النقابة إلى ضرورة تغليب الطابع الإنساني لكافة المواد والفنون الصحفية التي تعنى بتغطية قضايا الأسرى، من خلال التأكيد على همجية الاحتلال في تعامله مع الأسرى ,مستنكرةً الصمت المطبق من قبل المؤسسات الدولية المعنية بالحريات العامة وحقوق الصحفيين إزاء ما يتعرض له الصحفيون الفلسطينيون من اعتقال وملاحقة من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

انشر عبر