شريط الأخبار

في رسالة مسربة"لمهجة القدس"..

الأسيران بلال وحلاحلة يصران على مواصلة الإضراب

12:41 - 16 حزيران / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد الأسيرين ثائر عزيز حلاحلة وبلال نبيل ذياب اللذين يخوضان إضراباً مفتوحاً عن الطعام لليوم الـ (49) بشكل متواصل رفضاً لسياسة الاعتقال الإداري التعسفي بدون توجيه أي إتهام بحقهما على استمرارهما في إضرابهم عن الطعام حتى إنهاء الاعتقال الإداري بحقهما.

جاء ذلك عبر رسالة مسربة تلقت "مهجة القدس" نسخةً عنها اليوم, أكدا فيها على إصرارهما على مواصلة الإضراب حتى إنهاء قرار الاعتقال الإداري التعسفي الذي لا أساس قانوني وشرعي له, رافضين هذا القانون الجائر الذي طبق بحق الآلاف من الأسرى والأسيرات.

وبخصوص الوضع الصحي للأسيرين حلاحلة وذياب فقد أشارا في رسالتهما , أنهما يعانيان من انخفاض في نسبة السكر بالجسم وانخفاض في ضغط الدم وعدم القدرة على المشي وضعف في النظر وأوجاع في الكلى والمعدة وتساقط الشعر إضافةً لحالات إغماء متكررة, ولفتا إلى أن وزنها قد انخفض بشكل ملحوظ (18) كلغم.

من جانبها؛ حملت مؤسسة الأســـرى "مهجـة القــدس" العدو الصهيوني المسئولية الكاملة عن حياة الأسيرين ثائر حلاحلة وبلال ذياب بعدما بات وضعهما الصحي في مرحلة خطرة إثر تواصلهما في الإضراب المفتوح عن الطعام, داعيةً المؤسسات الإنسانية الدولية وخاصة الصليب الأحمر للتدخل الفوري والعاجل لدى العدو للعمل على إطلاق سراحهما وإنقاذ حياتهما خاصةً وأنه لم توجه لهما أي تهمة, وكذلك العمل على ضرورة إلزام دولة العدو بقواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، وحشد المزيد من الدعم الدولي للإقرار بحقوق الأسرى التي تضمنها لهم كافة المواثيق والمعاهدات الدولية وفي مقدمتها اتفاقيتا جنيف الثالثة والرابعة.

انشر عبر