شريط الأخبار

الاحتلال يهدم بركا زراعية وآبارا ويجرف أراض جنوب الخليل

10:41 - 16 كانون أول / أبريل 2012

الخليل - فلسطين اليوم


الاحتلال يهدم بركا زراعية وآبارا ويجرف أراض جنوب الخليل

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، بركا زراعية وآبار وجرفت أراض في منطقة المجنونة جنوب بلدة دورا بالخليل، وأتلفت معدات زراعية وشبكات للري ومزروعات.

وأفاد مراسلنا في الخليل، أن قوات الاحتلال ترافقها مجموعة من 'الإدارة المدنية' وحرس الحدود والشرطة الإسرائيلية، داهمت المنطقة مصطحبة معها جرافاتها وآلياتها الثقيلة، وباشرت بهدم البرك الزراعية التي يستخدمها المزارعون لري مزروعاتهم، عرف من أصحاب البرك: الأشقاء عبد العزيز وحسن حسين وطلب عبد المجيد عمرو، الذي أعادوا ترميم بركهم عدة مرات بعد هدمها من قبل الاحتلال خلال الأعوام الماضية.

وذكر المزارع كمال عثمان عمرو احد أبناء مالكي الأراضي لـ'وفا' أن قوات الاحتلال جرفت حتى اللحظة ما يقارب دونمين مزروعين بالخضار التي حان قطافها 'فول، خيار، قرنبيط وطماطم...' وعدد من البرك البلاستيكية وردموا 3 آبار بالطمم، منوها إلى أن بعضها يعود إلى آلاف السنين 'العهد الروماني'، وقد قاموا بترميمها قبل عدة سنوات.

وأضاف أن عددا من البرك الزراعية الموجودة في المكان مولتها وزارة الزراعة، وتم إنشاؤها منذ أكثر من15 عاما، مشيرا إلى أن بعضها يتسع لأكثر من700 مترمكعب من المياه.

وقال إن سلطات الاحتلال تقوم بتجريف هذه البرك والمزروعات في جنوب الخليل، بهدف طرد المزارعين منها والاستيلاء على أراضيهم، لغرض توسع ما يسمونه 'معسكر المجنونة'.

يذكر أن قوات الاحتلال أعادت تأهيل معسكرها المقام على أراضي المواطنين في منطقة المجنونة قبل عدة سنوات، وتبلغ مساحة أكثر من 150 دونماً، ويندرج إعادة تأهيله في سياق خطة إسرائيلية لتعزيز الوجود العسكري والاستيطاني في المنطقة.

وعملية التجريف الحديثة بدأت منذ ساعة تقريبا، ولا تزال متواصلة حتى إعداد هذا الخبر.

انشر عبر