شريط الأخبار

شركات الطيران البلجيكية ترفض نقل عشرات البلجيكيين الى فلسطين

06:48 - 15 حزيران / أبريل 2012

وكالات - فلسطين اليوم

اعتصم ما يقرب من مائة وخمسين شخصا صباح اليوم أمام مقر شركة الطيران البلجيكية "براسلز ايرلاينز" بمطار بروكسل احتجاجا على قيام الشركة بإلغاء سفرهم الى فلسطين المحتلة للمشاركة في الحملة الدولية "مرحبا بكم فى فلسطين"، مما أدى الى تدخل الشرطة الفيدرالية التى قامت باقتياد بعض المحتجين إلى مراكز الشرطة لاستجوابهم.

 

وأعرب"جان دريزن" الناشط البلجيكى المؤيد للقضية الفلسطنية أحد منظمى رحلة "مرحبا الى فلسطين" عن أسفه إزاء رضوخ المسئوليين البلجيكيين للضغوط التى مارستها عليهم السلطات الاسرائيلية ، وأشار إلى أن شركة الطيران لم تكتف بحرمان الناشطين من السفر بل انها رفضت رد قيمة التذاكر إليهم وقال الناشط البلجيكى فى تصريحات للصحفيين إن البعثة الدولية"مرحبا الى فلسطين" تندرج ضمن سلسلة من الرحلات التى سبق وأن تم تنظيمها تحت مسميات مختلفة من بينها" سفينة الى غزة" و "مسيرة الحرية الى غزة" و ذلك بهدف ترسيخ حق السفر إلى فلسطين وإجراء مقابلات مع المواطنين الفلسطينيين للاطلاع على أحوالهم المعيشية عن كثب.

 

 وبعيدا عن ما يقدمه الإعلام من صور تجافى الحقيقة والواقع يذكر أن حملة "مرحبا بكم في فلسطين" قد تم تنظيمها للعام الثالث على التوالي ويشارك فيها أكثر من ألف و خمسمائة ناشط من عدة بلدان أوروبية ومن كندا والولايات المتحدة من المؤيدين للقضية الفلسطينية والمنددين بالممارسات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطينى ، والهدف من هذه الحملة وزيارتها لفلسطين هو تدشين مدرسة دولية فى بيت لحم.

 

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد أعلنت مؤخرا حالة الطوارئ في مطار بن جوريون مع اقتراب وصول مئات النشطاء الأجانب لحملة "مرحبا بكم في فلسطين "، وسط مطالبات باعتقالهم فور وصولهم، حيث طالبت منظمة "شورات هدين" الإسرائيلية المتطرفة المستشار الحكومي يهودا فاينشتاين باعتقال المتضامنين الأجانب فور وصولهم المطار وتقديمهم للمحاكمة وعدم اقتصار الأمر على ترحيلهم وإعادتهم إلى بلدانهم حتى يتم ردع غيرهم.

انشر عبر