شريط الأخبار

العاروري: الأسير عبد الله البرغوثي لن ينهي إضرابه إلا بعد إنهاء سياسة العزل

08:30 - 14 حزيران / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

دعا صالح العاروري، مسؤول ملف الأسرى في حركة "حماس"، إلى التضامن مع القائد الأسير عبد الله البرغوثي، القيادي في "كتائب القسام"، الذي بدأ إضرابه المفتوح عن الطعام يوم الخميس (12/4)، رفضا لسياسة العزل الانفرادي.

وقال العاروري، في بيان صحفي : "يبدأ الأخ المجاهد عبد الله البرغوثي (صاحب أطول حكم عسكري في تاريخ الاحتلال الإسرائيلي والبالغ سبعة وستين مؤبدًا متراكمة) إضرابه عن الطعام، يبدؤه بالصيام عازما على الاستمرار فيه حتى تحقيق مطالبه، وأولها وأهمها الخروج من العزل، منضماً لإخوانه المضربين من الأسرى الإداريين الذين يطالبون بحقهم في الحرية".

وأشار العاروري أن "بقية الأسرى المعزولين سينضمون خلال الأيام القادمة إلى القائد البرغوثي، ويعلنون الإضراب المفتوح حتى خروجهم من زنازين العزل الانفرادي". وأضاف: "سينضم إليهم خلال أيام جميع الأسرى المعزولين، ثم تنطلق السجون في رحلة ذات الشوكة بالإضراب المفتوح عن الطعام في يوم الأسير الفلسطيني في (17/4)، وعلينا جميعاً أن ننطلق معهم في هذه الرحلة حاملين الواجب الأكيد المطلوب منا جميعاً وهو العمل الدؤوب على تحريرهم".

ودعا القيادي في "حماس" إلى تحمل المسؤولية تجاه الأسرى، قائلا: "إنهم هناك خلف القضبان من أجلنا نحن ومن أجل حريتنا، وسنظل أسرى حتى يتحرروا، وعلى كل واحد منا أيا كان موقعه أن يساهم في هذه المعركة التي هي عنوان كرامتنا أو مهانتنا ونحن أمة لا تعرف الهوان"، على حد تعبيره.

انشر عبر