شريط الأخبار

خريشة: على السلطة احترام رأي الشعب الفلسطيني، ووقف المفاوضات "فوراً

06:43 - 14 تشرين أول / أبريل 2012

وكالات - فلسطين اليوم

طالب حسن خريشة النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي، السلطة في الضفة المحتلة، بضرورة احترام رأي الشعب الفلسطيني، ووقف المفاوضات "فوراً".

وقال خريشة –في تصريحات متلفزة مساء السبت- إن المفاوضات جلبت للشعب مزيداً من الثكنات العسكرية الإسرائيلية، والبؤر الاستيطانية، ورفعت وتيرة تهويد القدس.

وأوضح أن المواطن الفلسطيني بات "لا يلقي للمفاوضات بالا"، كونها تفتقد للمصداقية، مؤكداً أن الفلسطينيين بأكملهم يطالبون –ولا زالوا- بوقف مهزلة المفاوضات مع (إسرائيل).

وأضاف: "ليس العيب أن تحتل إسرائيل فلسطين، إنما العيب في أن نشاركها اغتصاب أرضنا"، داعياً السلطة للكشف عما يدور خلف كواليس المفاوضات مع الاحتلال.

وتابع متهكماً: "السلطة أول من نسق مع إسرائيل، ورئيسها لا زال يأخذ الموافقة من جنودها عند تنقلاته داخل الوطن وخارجه".

ومن المقرر أن يلتقي رئيس وزراء حكومة رام الله سلام فياض، برئيس حكومة الاحتلال بينامين نتنياهو، لتسليم الأخير رسالة من رئيس السلطة محمود عباس حول متطلبات العودة الى المفاوضات المباشرة المتوقفة منذ أواخر ايلول 2010.

ولقاء "فياض-نتنياهو" هو الأول بين مسؤولين كبار من الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني منذ تعثر المفاوضات منذ أكثر منذ 18 شهراً بعد انتهاء أمر بتجميد البناء في المستوطنات دون تجديده.

انشر عبر