شريط الأخبار

الشيخ عبدو: ترشح الفلول للرئاسة ضياع للأمانة واقتراب للساعة

03:46 - 13 حزيران / أبريل 2012

القاهرة - فلسطين اليوم

قال الشيخ محمد عبده إبراهيم خطيب مسجد الاستقامة بميدان الجيزة، إن ترشح فلول النظام السابق للرئاسة مرة أخرى بعد قيام ثورة 25 يناير، هو ضياع للأمانة وإسناد الأمر لأهله وهو أحد علامات اقتراب الساعة.

واستشهد الخطيب بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، عندما قال لأصحابه، إن الأمانة إذا ضيعت فانتظروا الساعة، فقال الصحابة ومتى تضيع الأمانة، فقال الرسول عليه السلام، إذا وسد الأمر لغير أهله، لافتا الخطيب أنه من العجيب على بنى جلدتنا أن يختاروا مرة أخرى كل من قتل أبناء مصر الشهداء الأبرار فى ميدان التحرير، وكذلك كل من تسبب فى الاستبداد وضياع الحقوق والبلاد، حتى وصل الأمر إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلى ووزراءه قالوا عن الفلول إنهم كنز وخدم لإسرائيل وشعبها.

وأضاف الخطيب أن المصريين أمرهم عجيب فمنذ تاريخ كليوباترا التى باعت مصر قالوا عنها إنها الجميلة والعظيمة رغم أنها باعتهم للعدو، مطالبا بضرورة أن يتوحد الجميع ضد الفلول بأن ينسوا انتماءاتهم وأحزابهم وأن يكون انتماءهم فقط لله ولميدان التحرير.

وقال الخطيب لقد انتصرت الثورة انتصارا عظيما وساحقا لكن شياطين الإنس والجن يعملون الآن على تفريغ الثورة من مضمونها، ولذلك يجب أن يكون المصريون بكل اتجاهاتهم يدا واحدة لحماية وحدتهم وثورتهم.

انشر عبر