شريط الأخبار

اليمين المتطرف يدعو لاعادة بناء مستوطنة حومش المخلاة

08:37 - 11 آب / أبريل 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

احتفل الآلاف من عناصر اليمين المتطرف أمس بمناسبة عيد الفصح اليهودي في منطقة مستوطنة حومش شمال الضفة الغربية والتي تم إخلاؤها بموجب خطة الانفصال

وبحسب القناة العاشرة فإن عدداً من أعضاء الكنيست اليمين قد شاركوا في الاحتفالية والذين دعوا رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو إلى اتخاذ قرار بإعادة بناء المستوطنة.

وفي السياق ذاته أعلن عضو الكنيست "أربيه ألداد" عن حزب الاتحاد الوطني أنه يعتزم القيام بطرح اقتراح قانون من  شأنه السماح بوجود يهود في المنطقة، داعياً الحكومة لتعديل ما وصفه بالجريمة في هدم المستوطنات والمآساة في ترك شمال الضفة نظيفاً من اليهود.

من جانبه قال عضو الكنيست عن حزب الليكود "داني دانوون" "إن حومش مثل تل أبيب وأنا أدعو نتنياهو أن يعمل ومن جديد على إعادة بناء مستوطنة حومش من أجل التوضيح لعناصر اليسار المتطرف ومن بينهم حركة السلام الآن ووزير الدفاع أيهود باراك ما هي طريق الليكود"، واصفاً باراك أنه فاقد للسيطرة.

وتعتبر مستوطنة حومش إحدى المستوطنات من إجمالي 5 مستوطنات التي تم إخلاؤها في عام 2005م ضمن خطة الانفصال من جانب واحد والتي على إثرها تم الانسحاب من قطاع غزة.

انشر عبر