شريط الأخبار

رفع دعوة ضد وزارة الحرب

ضابط إسرائيلي:أطفال حرب لبنان 1982 يقلقونني بالكوابيس

02:47 - 10 تشرين أول / أبريل 2012

ممن الارشيف
ممن الارشيف "مشهد من حرب لبنان الاولى"

غزة - فلسطين اليوم

تقدم ضابط "إسرائيلي" سابق بدعوى لافتة إلى المحكمة، يطالب فيها الحكومة بمنحه تعويضات عن القلق والكوابيس التي يعيشها منذ حرب لبنان الأولى، في سنة 1982.

والضابط يبلغ من العمر اليوم 46 عاما. خلال حرب لبنان الأولى كانت مهمته حماية قوافل الجنود "الإسرائيليين" وهي تتقدم على الطرقات من الحدود وحتى العاصمة بيروت.

وحسبما جاء في دعواه فإنه كان يواجه في حينه مقاومة من فتية فلسطينيين ولبنانيين صغاراً، فقد كان هؤلاء الفتية يحملون صواريخ كتف من طراز «آر بي جي» السوفياتية الصنع، ويطلقونها على السيارات وعلى الطائرات المروحية.

وقد عرفوا يومها باسم «أطفال الآر بي جيه». ويقول هذا الضابط إنه كان يقتل هؤلاء الأطفال ليبعدهم عن طريق الجنود، ولكنه في السنوات الأخيرة بدأ يحلم بهم في كل ليلة فيقضّون مضجعه، «إنهم يطلعون لي في المنام كل ليلة بلا توقف. يفزعونني. ويشوشون علي حياتي. ويفقدونني راحتي وهدوء بالي، وهذا يؤثر على صحتي ونفسيتي بشكل هدام». وعليه فإنه يرفع دعواه ضد وزارة الحرب "الإسرائيلية"، طالبا الاعتراف به كمشوّه حرب ومنحه راتبا ملائما وتعويضات عن معاناته.

انشر عبر