شريط الأخبار

مناظرة شعرية تضامنا و إسنادا للأسرى والمبعدين

08:56 - 10 كانون أول / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم


مناظرة شعرية تضامنا و إسنادا للأسرى والمبعدين

أكد نشأت الوحيدي منسق عام الحركة الشعبية لنصرة الأسرى والحقوق الفلسطينية وعضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة تنظيم الحركة الشعبية لمناظرة شعرية وطنية على شرف اليوم الوطني للأسير الفلسطيني وبمشاركة عدد من الشعراء الفلسطينيين تضامنا ودعما وإسناد للأسرى والمعتقلين في سجون الإحتلال الإسرائيلي .

وأضاف بأن الحركة الشعبية لنصرة الأسرى والحقوق الفلسطينية تعمل دائما من أجل الإرتقاء بالعمل التضامني مع الأسرى بالبحث والنبش حول المبادرات النوعية والسبل الإبداعية لاستنهاض الطاقات وتوحيد وتكريس الجهود الصادقة لخدمة ملف الأسرى والمبعدين وبعيدا عن العمل التقليدي .

وأشار الوحيدي بأن الأسرى يتعرضون لأبشع الممارسات والإنتهاكات وجرائم الحرب على يد الإسرائيليين ما يدعو للنهوض والتفاعل مع أحزانهم وآلامهم وآمالهم وإشعارهم أنهم ليسوا وحدهم في مواجهة السجان والقرارات والقوانين والإنتهاكات العنصرية الإسرائيلية وإنما شعبهم بفصائله ومؤسساته ومختلف فئاته يقف معهم وإلى جنبهم في معركة الحرية والكرامة .

ودعا الوحيدي لمشاركة فاعلة بحضور الوقفة التضامنية والشعرية التي تنظمها الحركة الشعبية لنصرة الأسرى والحقوق الفلسطينية بالتنسيق مع لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية مساء يوم الأحد الموافق 15 نيسان 2012 دعما وإسنادا للبرنامج النضالي التكتيكي المرحلي الذي أقرته الحركة الوطنية الفلسطينية الأسيرة .     

وذكر نشأت الوحيدي أن الحركة الشعبية لنصرة الأسرى والحقوق الفلسطينية كانت قد أطلقت يوم الثلاثاء الذي وافق الثالث من نيسان الجاري سربا من حمام الحرية الذي حمل رسائل عديدة إلى المنظمات الدولية والإنسانية في العالم وإلى الأسرى والمعتقلين في سجون الإحتلال الإسرائيلي حيث أكدت الرسائل على وحدة الشعب الفلسطيني خلف أسراه البواسل وعلى أن الأسرى هم مقاتلي حرية . 

انشر عبر