شريط الأخبار

الشيخ عزام : أسرانا هم الذين يتحكمون وأصبحنا نمتلك عناصر ضغط قوية"

11:30 - 09 تموز / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي اليوم الاثنين، أن الشعب الفلسطيني دفع ثمناً غالياً سواء من الشهداء أو الجرحى أو الأسرى، مُبيناً أن هناك تغييراً واضحاً لصالحنا ولصالح القضية الفلسطينية، والأمور لم تعد كالسابق بالرغم من تواطئ عدد من دول العالم وعلى رأسهم أمريكا.

وقال عزام خلال الوقفة التضامنية التي نظمتها مؤسسة مهجة القدس أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمدينة غزة:"شعبنا الفلسطيني كَرَس نموذجاً مبهراً من التضحيات، والتي رسمها الأسرى داخل السجون بدأها الأسير خضر عدنان وسارت على دربه الأخت هناء شلبي وغيرهم من الأسرى بتقديمهم لنموذج رائع يلهم شعبنا الفلسطيني.

وأوضح الشيخ عزام، أن الاحتلال الإسرائيلي في حالة ارتباك والأسرى هم الذين يتحكمون، وهم الذين يفرضون السياسات والمواقف وهو تغيير مهم في الموازين وفخر لحركة الجهاد، ولكن الفخر أيضا يعود للشعب الفلسطيني الذي تضامن مع هناء وخضر ويتضامنوا مع ثائر وبلال، مُشيراً إلى أنه يجب أن يُدرك شعبنا بأنه يمتلك الكثير.

وشدد الشيخ عزام خلال كلمته، على أن المهم هو أن نرتب أوراقنا ونعرف كيف نستفيد منها، ملقياً المسؤولية على القوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية

وخاطب الشيخ نافذ عزام رئيس السلطة محمود عباس بالقول" لاجدوى من الرسائل التي يتم توجيهها للعدو , للعودة للمفاوضات وسط الكم الهائل من المآسي وحجم المعاناة التي يعيشها شعبنا , والاستيطان في تزايد , وتدنيس الأقصى " , مطالباً عباس بالتخلي عن منهج التفاوض واتخاذ موقف حازم.

انشر عبر