شريط الأخبار

التواصل الجماهيري والإصلاح للجهاد ترعى صلحاً عشائرياً كبيراً في رفح

09:56 - 09 حزيران / أبريل 2012

غزة - فلسطين اليوم

رعت لجنة الإصلاح والتواصل الجماهيري التابعة لحركة الجهاد الإسلامي "إقليم رفح" صلح عشائري بين عائلتي الحرازين وأبو دوابة إثر حادث قتل "غير عمد".

وقد حضر الصلح، عدد كبير من رجال الإصلاح، من بينهم الشيخ أبو عامر أبو شباب والشيخ أبو احمد حسنين والشيخ أبو محمد عوض ومخاتير ووجهاء من العائلتين وأهالي المنطقة، بالإضافة لعدد من رجال الإصلاح من مدينة غزة بينهم الحاج "أبو سلمان المغني" وعدد آخر.

وقد ألقى الشيخ أبو عامر أبو شباب كلمة لجنة الإصلاح وحث الجميع على الالتزام بشرع الله، كما قدم الشكر للعائلتين على الحل والقبول بشرع الله، مثمناً جهود كل من ساهم في حل الخلافات الكبيرة التي وقعت منذ الحادث.

بدوره, ألقى كلمة آل الحرازين مختار العائلة الذي شكر فيها المساهمين في حل الإشكال، وثمن دور حركة الجهاد الإسلامي ولجنة الإصلاح التابعة لها على دورها في إصلاح ذات البين وسرعة التحرك لحل المنازعات بين الناس.

من جهته, القي مختار آل دوابة كلمة العائلة ووجه شكره أيضاً للجنة إصلاح الجهاد الإسلامي ودورها الريادي في حل الكثير من المشاكل بين العائلات الفلسطينية، شاكراً الجهود التي بذلت وساهمت في حل القضية من قبل الوجهاء والمخاتير ورجال الإصلاح.

من ناحيته، شكر الشيخ "أبو أديب الدربي"، مسؤول لجنة الإصلاح التابعة للجهاد الإسلامي برفح، العائلتين على القبول بالحل الذي تم الوصول إليه، وأكد أن لجان الإصلاح تعمل بكل طاقتها لحل الخلافات بين الناس، مؤكداً على أن رئيس اللجنة العامة للإصلاح والتواصل الجماهيري، الشيخ "تحسين الوادية" (أبو وسيم) يتابع العمل اليومي لجميع اللجان ويحثهم على سرعة التعامل مع قضايا ومشاكل الناس، وتسهيل كل الظروف لحل القضايا بأسرع وقت ممكن، وذلك على أساس تطبيق شرع الله الحنيف.

انشر عبر