شريط الأخبار

مطالبات برفع يد التدخل الصهيوني بالمنهاج الفلسطيني

07:04 - 04 حزيران / أبريل 2012

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

استنكر المؤتمر الوطني الشعبي للقدس اليوم في بيان له، ما قامت به بلدية الاحتلال في القدس بتوزيع منشورات تحمل موضوع "توفير الكتب المطلوبة للمدرسة".

وينص هذا المنشور الذي وزع على مدراء مدارس القدس على انه يجب على كل مدرسة استخدام الكتب الصادرة من قبل بلدية الاحتلال فقط، ولا يسمح شراء كتب من مصادر أخرى، وأنه في حال لم يقم مدراء المدارس بتوفير النموذج لأعداد الكتب المطلوبة في اقصى سرعة ولموعد أقصاه 8/4/2012، ستزودهم بلدية الاحتلال بكتب وفق اعداد الطلاب المسجلة لديهم.

وأكد المؤتمر أن هذا المنشور الموقع من "لارا مباريكي" مديرة ادارة المعارف في بلدية الاحتلال والذي حمل طابع التهديد في طياته، ما هو الا سلسلة لمتابعة الاجراءات التعسفية التي تقوم بها بلدية الاحتلال لطمس الثقافة الفلسطينية بين الطلاب وأن هذه الاجراءات تعمل على خنق العملية التعليمية وتنشأ جيل يسوده الجهل.

واكد المؤتمر على ضرورة توحيد العمل في اطار رؤية وطنيه شامله لمواجهة تحديات المرحلة التي تفرضها المؤسسات الرسمية الصهيونية خاصة في موضوع التعليم الذي بات المستهدف الاول لما له من اثار مدمره على المواطن المقدسي لسلخه عن ارثه وحضارته لإحكام السيطرة على القدس وتهويدها بالمطلق.

وطالب المؤتمر الوطني الشعبي للقدس في ختام بيانه رفع يد "إسرائيل" عن التدخل بالمنهاج الفلسطيني، والسماح لمفتشي وزارة التربية والتعليم الفلسطيني بالإشراف على تطبيق المناهج الفلسطينية في مدارس البلدية العبرية.

انشر عبر