شريط الأخبار

جنود الاحتلال ينكلون بالمواطنين جنوب جنين

07:06 - 01 حزيران / أبريل 2012

فلسطين اليوم - وكالات

سلمت سلطات الاحتلال الصهيوني بعد ظهر  اليوم الأحد، ثلاثة شبان من بلدة ميثلون جنوب جنين تباليغ لمراجعة مخابراتها في معسكر سالم، كما قامت بعمليات تمشيط في محيط القرية.

وقالت مصادر محلية  إن الشبان هم: أنيس جميل أبو زينة (22 عاما)، ومصطفى نايف ربايعة (25 عاما)، وإبراهيم عبد ربايعة (18 عاما).

من جهة أخرى؛ واصلت قوات الاحتلال إغلاق شارع جنين –يعبد لليوم الرابع على التوالي من خلال حاجز عسكري مقام قرب مدخل القرية ويستهدف التنكيل بالمواطنين وعرقلة حركتهم.

واكدت المصادر  إن الحاجز مقام على المدخل الشرقي من البلدة حيث يقوم الجنود بإيقاف المركبات والتدقيق في هويات المواطنين وتفتيش بعض المركبات تفتيشا دقيقا عدا عن التأخير في وصولهم إلى أماكن عملهم.

وأشارت ايضا  إلى أن جيش الاحتلال ينشر جنوده بين كروم الزيتون حتى لا يتسنى للمركبات سلك طرق فرعية وخاصة واد حمدان، وان تم ضبط مركبة سلكت ذات الطريق الفرعي يتم احتجازها حتى وقت انسحاب الحاجز العسكري.
انشر عبر