شريط الأخبار

اتق الله يا زميل يوسف الشايب .. عطا مناع

01:00 - 31 تشرين أول / مارس 2012

اطلب من زميلي يوسف الشايب أن يسامحني، فانا اتفق رياض المالكي الصحفي الأول عندما استهجن تضامننا معك وغرقنا في العاطفة! لماذا اتفق مع المالكي، لأنة وزير خارجية شايف وعارف ولهذا ضروري فصلك وفصل كل من يرفع رأسه في وجه الفساد. لست الوحيد يا يوسف الذي 'تسيء' للصحافة الفلسطينية يا يوسف كما قال المالكي!! فهناك مجموعة مشاكسة يجب تربيتها ولو بالجزمه حتى تمشي على العجين ما تلخبطوا على راي إخوتنا المصريين.                                                                                

هل أنت صحفي يا يوسف الشايب؟؟؟ وهل هذه صحافة؟؟؟ الصحافة يا سيدي أن تكتب جاء الوزير وصرح الوزير، نام الوزير وقام الوزير، وإذا كانت امك داعية الك برضى عليك مسئول وبتحصل على تفرغ أو وظيفة وبتقضي بقية عمرك براحة بال، مالك يا يوسف ومال الوطن والفساد الذي شل عرض الوطن؟؟؟ مالك يا يوسف ومال علية القوم؟؟؟ عليك أن تصبر وتتحمل حتى يكون مثواك الجنة؟؟؟ واذا رضي عنك احد المسئولين بتكون ضربت عصفورين بحجر واحد؟؟؟ يا يوسف الشايب الم تسمع بالذي قال حط راسك بين الرووس؟؟؟يا شايب: الم تسمع بقصة ناجي العلي، ناجي العلي يا يوسف خلق ليخربش على حيطان مخيم عين الحلوة، ظل يخربش ورفيقة حنظله ورفيقته فاطمة حتى غزا الشيب رأسه، ظل ناجي يا يوسف يخربش حتى ضاقت به حيطان عين الحلوة، حاول ناجي يا يوسف أن يقرع جدران الخزان وكان يعرف ما الذي ينتظره فصاح بأعلى صوته لا لكاتم الصوت ومشى، من المهم أن نتعلم الدرس ونتعض مما جرى لناجي العلي الذي ضاقت به الدنيا ولم يحظى بالنظرة الأخيرة من محبيه في عين الحلوة.                                                        

يا يوسف الشايب: اتق اللة بنا يا رجل، ما لك والبعثة الفلسطينية في فرنسا، وكيف تتطاول على رمزي خوري ورياض المالكي وعلى نائب السفير صفوت ابرغيث؟؟؟؟ كيف تتهم هذه الشخصيات المرموقة بالتعامل مع جهات استخباريه أجنبية؟؟؟ هل معقول أنهم يقدمون معلومات علن جمعيات إسلامية لجهات أمنية أجنبية؟؟؟ ومن قال لك يا يوسف الشايب أن صفوت أبراغيث الشخصية الفلسطينية المرموقة محكوم بالسجن خمسة أشهر بتهمة الاعتداء على فلسطيني غلبان؟؟؟؟ يا رجل حرام عليك، لا بل تستكمل وتقول أن صفوت مدعوم من رمزي خوري، وحياتك يا يوسف يا شايب انو رمزي ابيض مثل الحمامة.        

يا يوسف الشايب شيبتنا معك: ومن أين أتيت بمعلومة أن رياض المالكي لا يتجرأ أن يقول لا لرمزي خوري؟؟؟ لماذا؟؟؟؟؟ لان رمزي وافق على تعيين أخيه مستشارا في اسبانيا وابنة شقيقته في السفارة الفلسطينية بسلوفينيا!!!! أيعقل أن تمس المقامات العليا بهذا الشكل وتذهب إلى القول أن هايل الفاهوم السفير الفلسطيني يعيش نفس ورطة المالكي؟؟؟؟ واللة العظيم كلام ما بدخل الدماغ؟؟؟؟ اتق اللة فينا يا شايب. 

                                           

بصراحة يا شايب لا أريد أن استمر في تفنيد ما كتبته وخاصة انك تقول أن قيادات فلسطينية في صورة ما يحدث، وأسوق اليك ما أكده رياض المالكي بان سفاراتنا نظيفة وبلا فساد، هل تريد أكثر من هكذا تأكيد؟؟؟؟ يا رجل وزير الخارجية يؤكد لك ماذا تريد أكثر؟؟؟؟ يا شايب اللة يعين وزير الخارجة على الحمل الثقيل؟؟؟؟ انصحك لا تأخذ بقول الجبهة الشعبية التي حذرت من التعامل مع مركز بانوراما الذي كما تقول يشوه التاريخ الفلسطيني بعقد ورشات العمل واللقاءات مع الإسرائيليين، وحتى لو صدقت الجبهة الشعبية في حديثها وأنا أقول اللة والشعب اعلم هل توقفت الأمور على بانوراما، يا شايب اليوم التطبيع سنة الحياة عند الكثيرون وما في داعي نقف على النقطة والحرف!!!!!!                                        

 لماذا تعلن الإضراب عن الطعام يا صديقي؟؟؟؟ وضد من تضرب؟؟؟؟ وهل الميت يطلب الحرية من الميت؟؟؟؟ ما أحوجنا يا شايب إلى قصص الأساطير وقراءة الكف لنعرف مستقبلنا؟؟؟ وبعيداً عن الموضوع استطاعت غجرية أن تقرأ كف جيهان السادات قبل الثورة وقالت لها ستكونين ملكة، وعندما عرضت على السادات بقراءة كفة رفض وقال لها إذا طالع جيهان ملكة فانا بالتأكيد الملك، لكنها لم تقل له أن المُلك سيقتله، قارئة الكف يا شايب لم تعد غجرية والباقي عندك.                                                                                 أرجوك أن تؤمن مثلي آن الأفكار تخصى كما الرجولة، وان الكلمة تصادر حتى لو استندت إلى الكتاب المحفوظ، اعتذر يا شايب وانشد كفى اللة المؤمنين شر المواجهة قصيدة تخرج فيها للعلن معلنا موتك كما نحن الذين قبلنا أن تخصى عقولنا، كن مؤمنا بقضاء باشاوات المرحلة، سر في الشارع وأسك إلى الأرض، تحدث مع اولادك ورأسك إلى الأرض، أعلنها انك عاقر ما عدت تنجب في هذا الزمان ولمن تنجب؟؟؟ قاطع أضرحة الشهداء إلى حين، قل نعم للانقسام والفساد والإفساد والمحسوبية والجهوية، مارس كل الموبيقات الفكرية وأخرى حتى تأتيك اللحظة، فأنت تعيش أخر الزمان، يا شايب هل سمعت بقصة زميلك راسم عبيدات فرض الإسرائيليون علية الإقامة الجبرية وحددوا له خارطة طريق علية الالتزام بها وفعل، وبعد أيام شنوا علية الإسلاميون الحرب لأنة قال لا للفتاوى الدينية، واخشى أن الفتاوى تلتقي في نتائجها.

                                                                                     اغضب يوسف الشايب وامنحني بعضاً من غضبك، ولكن حذار أن تصب جام غضبك على صاحب المقام العالي الصحفي الأول، اغضب على نفسك ومن نفسك، لا تغضب من قلمك بل على الأقلام المكسورة، اغضب واكتم الغضب فالصوت الذي كان معك يا جنرال صار عليك، ألم يناديك ياسر عرفات أنت وامثالك بالجنرالات، اغضب واخرج على الناس واعتذر كما امرك الصحفي الأول وقل لهم أنا الفاسد، أنا الذي خرجت من دائرة الذي لا يرى ولا يسمع ولا يتكلم، وفتش عن زاوية باردة كما حالتنا وانتظر بعض الدفء يأتيك في قادم الأيام، لعلك تشهد اليوم الذي يخرج عليك احدهم بجينات مختلفة عن جيناتنا وينادي في الناس فليسقط الصحفي الأول والفاسد الأول، وبصراحة أنا يا صديقي ما بدي مشاكل ولا اقصد أحدا والباقي عندك لأنني بكل بساطة ما بدي وجعة راس.   

انشر عبر