شريط الأخبار

"إسرائيل" تتهرب وتقرر عدم المشاركة في مؤتمر دولي لنزع الأسلحة النووية

09:09 - 31 تموز / مارس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

تعتزم "إسرائيل" عدم المشاركة في أي مؤتمر دولي حول شرق أوسط منزوع السلاح النووي، وفق ما أكد رون بروسو، مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة، الذي قال إن ذلك لا يمكنه أن يتم طالما لا يوجد "سلام" شامل في المنطقة. على حد زعمه.

وقال بروسو لصحفيين: "موقفنا يتمثل في استعدادنا للمشاركة عندما يكون هناك سلام شامل في المنطقة، وإلا فإنه لن يكون لذلك أي معنى"، معتبرا أنه في كثير من حالات إطلاق البرامج النووية في الشرق الأوسط، كما في العراق وسوريا، لم يكن لدى المجتمع الدولي إلا إمكانيات قليلة جدا للتحرك.

هذا وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت أنها ستنظم هذا المؤتمر خلال العام الحالي في هلسنكي، وأعرب الأمين العام للمنظمة الدولية، بان كي مون، عن رغبته في مشاركة إسرائيل في هذا المؤتمر الذي لم يحدد له موعد بعد، إذ يُعْتقد أن لدى إسرائيل ترسانة ضخمة من الأسلحة النووية، إلا أنها تلزم الصمت حيال هذا الموضوع، ولم يصدر عنها أي تأكيد أو نفي في هذا الصدد.

وكان بان كي مون قد صرح خلال جولة في الشرق الأوسط مطلع شباط / فبراير الماضي، بأن "إسرائيل" ستدعى إلى المؤتمر، وسيكون على الإسرائيليين التواجد هناك، إلا أنه لم يتخذ أي قرار حتى الآن، وكان الأمين العام قد جعل نزع السلاح النووي من أولى أهدافه.

ويرى دبلوماسيون أن مشاركة "إسرائيل" وإيران ستشكل نجاحا لهذا المؤتمر الذي تقرر تنظيمه خلال مؤتمر متابعة معاهدة عدم الانتشار النووي في أيار / مايو 2010.

انشر عبر