شريط الأخبار

البرغوثي من سجنه يدعو لوقف التنسيق الأمني والاقتصادي وإطلاق انتفاضة ثالثة

08:35 - 27 تموز / مارس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

دعا القيادي في حركة فتح والمعتقل لدى "إسرائيل" مدى الحياة مروان البرغوثي الاثنين القيادة الفلسطينية إلى وقف كافة أشكال التنسيق الأمني والاقتصادي مع "إسرائيل"، وإطلاق مقاومة شعبية واسعة النطاق.

وقال": أثبتت التجربة أنه لا يوجد شريك للسلام في "إسرائيل". ولكن الأسوأ من ذلك أن الاستيطان تضاعف خلال عقدين من المفاوضات ثلاثة أو أربعة أضعاف وأن تهويد القدس يتسارع على نحو غير مسبوق و التأكيد على الحق المطلق لشعبنا في مقاومة الاحتلال بكافة الأشكال والوسائل والأساليب، وتركيز هذه المقاومة في الأراضي المحتلة عام 1967، مع أهمية اختيار الشكل والأسلوب المناسبين للمرحلة.

وقال البرغوثي في رسالة بعثها من سجن هداريم الإسرائيلي 'أدعو السلطة الوطنية إلى وقف كافة أشكال التنسيق الأمني والاقتصادي مع الاحتلال لان وظيفة الأجهزة الأمنية الفلسطينية توفير الأمن وحماية المواطن الفلسطيني، وليست حماية الاحتلال".

ودعا إلى انجاز المصالحة والوحدة الوطنية وضرورة تعامل القيادة الفلسطينية الجاد والمسؤول مع هذه القضية والارتقاء إلى مستوى التحديات الخطيرة التي تواجه القضية الوطنية ومصير الشعب وأرضه.

كما دعا إلى ما اسماها المزاوجة بين المقاومة والعمل الدبلوماسي السياسي والدبلوماسي والتفاوضي والنضالي والجماهيري الشعبي الذي أكدت عليه وثيقة الأسرى للوفاق الوطني

ودعا إلى مقاطعة شاملة للمنتوجات والبضائع الإسرائيلية رسميا وشعبياً، وتشجيع المنتج الوطني الفلسطيني في كافة المجالات بما يوفر مزيداً من فرصة العمل وتعزيز اقتصاد الصمود وتجديد الجهد للحصول على عضوية فلسطين في الأمم المتحدة وطلب التصويت في مجلس الأمن، وفي حال تعذر ذلك التوجه للجمعية العامة وكذلك لكافة الوكالات الدولية التابعة للأمم المتحدة.

ودعا الى توجيه دعوة رسمية فلسطينية لفرض عقوبات ومقاطعة سياسية واقتصادية ودبلوماسية شعبية ورسمية على اسرئيل، ودعوة الدول العربية والاسلامية والدول الصديقة لمقاطعتها، والعمل على عزلها بصورة كلية ومقاومة ورفض كل أشكال التطبيع مع الإحتلال.

كما دعا الى تعزيز الاقتصاد الوطني الفلسطيني على قاعدة تحقيق الحد الأدنى من العدالة الاجتماعية وتوزيع الأعباء، وبناء اقتصاد صمود ومقاومة وتعزيز القطاع الزراعي وحماية المنتوجات الزراعية وتسويقها وتوسيع قاعدة القطاع الصناعي وإعطاء الأولوية لحماية القطاعات المتضررة من الاحتلال.

وشدد على مكافحة الفساد الذي يمثل وجهاً آخر للاحتلال . وقال": ان الحساب يتوجب أن يطال رموز الفساد الذين لم يتعرضوا للمساءلة حتى هذه اللحظة، والتأكيد على أن مكافحة الفساد في إطار سيادة القانون وتحقيق العدالة هي جزء لا يتجزأ من مقاومة الاحتلال

ودعا البرغوثي في رسالته القيادة الفلسطينية الى التمسك بإطلاق سراح كافة المعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال،

انشر عبر