شريط الأخبار

البردويل: وفد من حماس برئاسة الزهار في القاهرة لبحث أزمة الكهرباء

09:06 - 26 حزيران / مارس 2012

صلاح البردويل
صلاح البردويل

وكالات - فلسطين اليوم

أكد القيادي في حركة "حماس" صلاح البردويل، أن وفدا من حركته، بقيادة عضو المكتب السياسي للحركة الدكتور محمود الزهار موجود في العاصمة المصرية القاهرة، لبحث سبل إنهاء أزمة الكهرباء التي تشهدها قطاع غزة في الآونة الأخيرة، والتي تنذر بكارثة إنسانية كبيرة.

ونفى البردويل في تصريحات لـ "قدس برس" أن تكون أزمة الكهرباء التي يعيشها قطاع غزة بسبب عدم تسديد حكومة غزة للفواتير، قائلاً: "ليس صحيحا على الإطلاق أن أزمة الكهرباء نشأت بسبب عدم تسديد فواتير الكهرباء، ذلك أن مادة السولار المولدة للكهرباء تأتي إلى غزة بموجب منحة من الاتحاد الأوروبي، وهي منحة تستلمها السلطة الفلسطينية وتمنحها مرتبات لموظفيها المستنكفين عن العمل، وفي نفس الوقت تأخذ منا فواتير كهرباء هي بالأساس منحة".

وذكر البردويل أن وفد "حماس" موجود في القاهرة لبحث أزمة الكهرباء من مختلف جوانبها، وسيركز على دور مصر في التخفيف من هذه الأزمة، ونبه إلى أن "أزمة السولار المصري المحول إلى قطاع غزة موجودة أيضا في مصر، فهناك أنباء عن أن فلول النظام السابق يشترون كميات كبيرة منها ويسكبونها في صحراء سيناء للضغط على الحكومة المصرية الحالية وإجهاض التغيير في مصر".

وذهب إلى القول: "سنبحث هذا الأمر وامكانية مساهمة مصر في التخفيف من أعباء هذه الأزمة، كما سنبحث سبل الدعم العربي لغزة عبر مصر لمدها بالكهرباء، وكذلك سنتبع سياسة تقشفية حتى حل هذه الأزمة".

وقلل البردويل من أهمية تبعات أزمة الكهرباء سياسيا، وقال: "نحن نعرف أن المقصود من تشديد الخناق على قطاع غزة هو تركيع حماس وجرها إلى الاعتراف بـ(إسرائيل) وبالاتفاقيات الموقعة معها، نحن نقولها بوضوح، هذه كلها أساليب لن تجدي نفعا".

وشدد على أن " حماس لن تعترف بـ(إسرائيل) ولن توافق على اتفاقات أوسلو، هذا موقفنا قبل الربيع العربي، حيث لم تفلح محاولات ابتزازنا، والآن بعد الربيع العربي لن نغير مواقفنا أبدا".

انشر عبر