شريط الأخبار

بعد قرار إخلاء "مغرون" المستوطنون يهددون باغتيال قضاة المحكمة

06:18 - 25 حزيران / مارس 2012

خاص - فلسطين اليوم

قال محلل فلسطين اليوم للشؤون الصهيونية إنه من غير المستبعد ان يقدم المستوطنين على اغتيال  احد  قضاة محكمة القضاء الصهيونية العليا  وهم ( اشر غرونيس والقاضية مريم نائور والقاضي سليم جوبراين ) والذين قرروا إخلاء البؤرة الاستيطانية  مغرون حتى مطلع أغسطس القادم 

وقال محلل فلسطين اليوم بان مستوطنين من مجموعة "تدفيع الثمن" سيقومون في الأيام المقبلة  بعمليات  انتقامية ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية وليس من المستبعد ان يقوم احد المستوطنين ممن يطلقون على أنفسهم مجموعة تدفيع الثمن ( تاغ مخير)  بعملية اغتيال تطول احد القضاة الثلاثة أو احد كبار حركة السلام الآن التي يتهمها المستوطنون بان لها ضلع كبير في قرار المحكمة 

و يعتبر المستوطنون بان محكمة القضاء تتنازل عن من أسموها "ارض اسرائيل" وسلمتها للغرباء كما يقولون في إشارة إلى ( الفلسطينيين)

و بحسب المحلل، فإنه من غير المستبعد ان يكون  يغئال عمير رقم 2 في صفوفهم كما فعل يغئال أمير الأول  الذي وقتل يتسحاك رابين

 و أكد المحلل بان شرطة الاحتلال ستشدد الحراسة حول القضاء الثلاثة خلال الأشهر المقبلة خشية على حياتهم

  والجدير ذكره  رفضت محكمة القضاء الصهيونية العليا  اتفاق حل الوسط  الذي توصلت اليه الدولة مع المستوطنين حول بقاء البؤرة الاستيطانية مغرون 

وجاء في قرارا المحكمة  يجب إخلاء البؤرة حتى تاريخ موعده 1 اوغسطس  وليس بعد 3 سنوات ونصف وفقا لاتفاق الدولة والمستوطنين

وقد أشاد  المحامي الإسرائيلي ميخائيل سفراد الذي وكله الفلسطينيون أصحاب الأرض التي أقيمت عليها البؤرة مغرون  قائلا ان الدولة في اتفاقها مع المستوطنين خنعت لمطالبهم واليوم محكمة القضاء  رفضت الاتفاق الغير عادل بين الدولة ومستوطني مغرون

 وقد تلقى المستوطنون قرار محكمة القضاء العليا بغضب حيث قال رئيس المجلس الاستيطاني يشع  داني ديان  " محكمة القضاء انضمت  للمتطرفين، زاعماً أن مستوطني مغرون هم من دعاة السلام"

انشر عبر