شريط الأخبار

الاحتلال يهدد لبنان في حال وصل متظاهرو يوم الأرض للحدود

02:20 - 25 تموز / مارس 2012

صورة من الارشيف
صورة من الارشيف

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

وجه الاحتلال إسرائيلي، اليوم الأحد، تهديدات إلى لبنان باستخدام القوة في حال وصل متظاهرون إلى الشريط الحدودي في ذكرى يوم الأرض.

وقالت صحيفة "هآرتس" الصهيونية :" إن إسرائيل لن تتردد في استخدام القوة في حال وصول متظاهرين إلى منطقة الشريط الحدودي بين الدولتين في ذكرى يوم الأرض". مشيرة إلى أن إسرائيل مررت رسائل إلى لبنان، بواسطة الولايات المتحدة وفرنسا والأمم المتحدة، طالبت فيها بمنع وصول متظاهرين إلى منطقة الشريط الحدودي بين الدولتين في يوم الأرض الذي يحل يوم الجمعة المقبل الثلاثين من آذار/مارس.

وحسب الصحيفة فإن التظاهرات التي ستجري في يوم الأرض تنظمها منظمات بادرت في الماضي إلى تنظيم قوافل سفن إلى غزة لكسر الحصار عنها، وستأتي في يوم الأرض تحت عنوان "المسيرة العالمية إلى القدس".

ونقلت الصحيفة عن مصادر في وزارة الخارجية الإسرائيلية قولها إن المسيرات في ذكرى يوم الأرض ينظمها نشطاء من حركتي فتح وحماس في لبنان "وجهات رفيعة المستوى في النظام الإيراني".

وقالت "إسرائيل" في هذه الرسائل، التي وجهتها في الأسابيع الأخيرة، إنها تتوقع ألا يسمح الجيش اللبناني بوصول المتظاهرين إلى منطقة الحدود مع إسرائيل وأن إسرائيل "لن تسمح بخرق سيادتها وستستخدم القوة من أجل منع تجاوز الحدود"

وأفادت "هآرتس" بأن التقديرات في إسرائيل هي أن الحدود مع لبنان ستكون الجبهة الأكثر حساسية في ذكرى يوم الأرض وذلك خلافا لذكرى النكبة والنكسة العام الماضي.

وتشير تقديرات في الجيش الإسرائيلي إلى أن استمرار الاحتجاجات التي يخوضها الأسرى الفلسطينيون الإداريون في السجون الإسرائيلية والمتمثلة بالإضراب عن الطعام من شأنه أن يصعد الاحتجاجات في ذكرى يوم الأرض.

ويحيي الفلسطينيون في الثلاثين من آذار/مارس من كل عام ذكرى الأحداث التي وقعت في هذا التاريخ من العام 1976 حيث قتلت قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية 6 مواطنين عرب وأصابت عشرات آخرين بجروح في منطقة الجليل بشمال إسرائيل خلال احتجاجات ضد مصادرة الأراضي.

انشر عبر