شريط الأخبار

مصر تهدد بعدم استضافة لقاءات المصالحة وتحمل فتح وحماس المسؤولية

11:07 - 24 حزيران / مارس 2012

وكالات - فلسطين اليوم

ملت جمهورية مصر العربية حركتي "فتح وحماس" المسؤولية الكاملة عن إفشال لقاءات المصالحة السابقة وتطبيقها على الأرض.

وأكد مسؤول مصري بارز في تصريح صحفي اليوم السبت، أن الحركتان فشلتا تماما في تطبيق اتفاق القاهرة وإعلان الدوحة على الأرض، موضحاً أن الأمور تذهب نحو التعقيد وليس الحل.

وأشار المصدر ذاته، أن المناكفات بين حركتي "فتح وحماس" المتكررة والتراشق الإعلامي المتبادل والمستمر حتى اللحظة بينهما أدى بشكل كبير لإفشال كافة الجهود التي بذلت من كافة الأطراف الداخلية والعربية لإتمام المصالحة الداخلية وتشكيل الحكومة الانتقالية التي يترأسها الرئيس الفلسطيني محمود عباس بحسب إعلان الدوحة .

ودعا المسئول المصري، الحركتين للتوقف الفوري عن التراشق الإعلامي بين الحركتين، قائلاً :" في حالة استمرار هذا الوضع السيئ بين الحركتين فقد ترفع القاهرة يدها عن لقاءات المصالحة التي تجمع الفصائل الفلسطينية".

وعاد التراشق الإعلامي بين الحركتين خلال الأيام الماضية وحملت كل من الحركتين بعضهما البعض مسؤولية إفشال تطبيق أتفاق القاهرة وإعلان الدوحة على الأرض

انشر عبر