شريط الأخبار

دعا اتحاد الطلبة للدفاع عن أسرانا

الشيخ عدنان: أخجل من تناول الطعام حينما أسمع عن نقل هناء من مستشفي لأخرى

04:24 - 23 تشرين أول / مارس 2012

الشيخ الأسير خضر عدنان
الشيخ الأسير خضر عدنان

رام الله - فلسطين اليوم

ناشد الأسير خضر عدنان، الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج، وأحرار العالم، لأخذ دورهم في معركة الدفاع عن الأسيرات والأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وعدم انتظار وعد الأيام التي تمضي عليهم داخلها.

وأهاب الأسير عدنان، اليوم الجمعة، في بيان له من مستشفى سجن الرملة، بالطلبة في الاتحاد العام لطلبة فلسطين، لأخذ دورهم على امتداد الوطن وخارجه، وأن يتواصلوا مع اتحادات الطلبة في العالم، للدفاع عن أسيراتنا وأسرانا المضربين عن الطعام خلف القضبان، وفي مقدمتهم ابنة فلسطين الحرة الأسيرة هناء شلبي.

ودعاهم، لتخصيص يوم موحد في خارج فلسطين وداخل الوطن، تخرج فيه جماهير الطلبة وفي مقدمتهم الطالبات الماجدات الحرائر والسلك الأكاديمي في كل جامعة، سيما الإناث منهم واتحاد المرأة، وذلك في مسيرات تتجه إلى نقاط التماس على أن تكون هذه الخطوة سلمية بحته، لا يُحمل فيها سوى راية فلسطين وصورة هناء شلبي وإخوانها الأسرى المضربين، فصور الأسرى أقوى وأصلب من الحجر والمدفع، ومثل هذه الخطوة من شأنها أن تأثر على مشاعر العالم.

كما أهاب، في البيان الذي تلقاه نادي الأسير، بالكل الفلسطيني في الداخل والخارج، لأخذ دوره في هذه المعركة، وعدم انتظار الأيام التي تمضي على أسرانا، داعيا أيضا، سفارات فلسطين إلى أخذ دورها كما تستوجب الحالة والهدف.

وحيا عدنان، الأسيرة هناء قائلا: 'كم أخجل من نفسي، وأنا أتناول الطعام، وأسمع عن نقلها من سجن لآخر، ومن مستشفى لآخر،  ويا قبحنا إن حدث لك أي مكروه".

ومن الجدير ذكره ان الأسير الشيخ خضر عدنان خاض إضراب عن الطعام لليوم 62 على التوالي وحقق انتصاراً كبيراً على السجان الصهيوني.

انشر عبر