شريط الأخبار

في مقدمتهم الأسيرة هناء الشلبي

الجهاد تدعو أن يكون الجمعة المقبل يوم جماهيري نصرة للأسرى

02:49 - 21 تموز / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم

دعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إلى اعتبار الجمعة المقبل يوم نصرةٍ جماهيري للأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال وفي مقدمتهم البطلة هناء شلبي.

وقالت الحركة في تصريح وزعه المكتب الإعلامي وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه، :"ندعو جماهير شعبنا للخروج في هذا اليوم نصرةً للمجاهدة هناء شلبي، وجميع مَن تلاحم معها في معركة الإرادة من الأسرى البواسل"، مبيَّناً أن مسيرةً حاشدة ستُنظم لأجل ذلك المقصد، بعد صلاة الجمعة مباشرةً في غزة".

وأعلن المصدر ذاته أن الحركة أطلقت اسم "صرخة الحرية .. أين المعتصم؟" على المسيرة، التي ستنطلق من مسجد أبو خضرة قرب مفترق السرايا وسط غزة باتجاه خيمة الاعتصام المنصوبة قبالة مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر غرب المدينة.   

وشدد هذا المصدر على ضرورة المشاركة الواسعة في المسيرة من كافة الشرائح المجتمعية والفعاليات الرسمية والأهلية والقوى السياسية، كون ذلك يُمثل – كما رأى- أقلَ الواجب تجاه ما تُسطره الأسيرة شلبي انتصاراً لكرامة شعبنا وانتفاضاً في وجه قوانين الاحتلال العنصرية وسياساته التعسفية.

من جانبه، دعا الأسير المحرر إلى غزة طارق عز الدين جماهير شعبنا في الضفة المحتلة للمشاركة الفاعلة وتلبية نداء الواجب نصرةً لشلبي والأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

وخصَّ عز الدين في دعوته أهالي البلدات والقرى التي يقتطعها جدار الفصل العنصري، منوهاً إلى أن شلبي تقود بعزيمة حالة اشتباك مباشر مع العدو.

كما دعا مسؤول ملف القدس في حركة الجهاد الإسلامي فؤاد الرازم، جماهير مدينته المحتلة للتعبير عن نصرتهم للأسيرة شلبي بالطريقة التي يرونها مناسبة.

وقال الرازم مخاطباً أهالي مدينة القدس المحتلة:" آبائي، إخواني وأحبتي الصامدين والمرابطين في بيت المقدس، فلننتصر لهناء شلبي بالكيفية والآلية التي ترونها مناسبة، فهي تخوض معركة عزةٍ وكرامة لا تقل شأناً عن المواجهة اليومية التي تستبسلون فيها بالدفاع عن أرضكم وتاريخكم وحضارتكم العريقة".

انشر عبر