شريط الأخبار

ممارسة الرياضة قد تحمي الأطفال من التدخين

06:53 - 20 تموز / مارس 2012

فلسطين اليوم - وكالات

أثبتت دراسة أمريكية حديثة أن أطفال المدارس الذين يمارسون الكثير من الألعاب الرياضية يكونون أقل عرضة لتدخين السجائر.

وتبين أن التلاميذ الذين يكون لديهم زملاء في الفريق يدخنون السجائر يكونون أكثر عرضة لاتباع هذه العادة الصحية السيئة كذلك، ويظهر تأثير الزملاء المدخنين بشدة على الفتيات بشكل خاص.

وفي هذه الدراسة، قام الباحثون بسؤال ما يقرب من 1260 تلميذا في الصف الثامن عن سلوك التدخين، وكان الأطفال ينتمون للطبقة المتوسطة ويعيشون في مناطق حضرية ومختلفين عرقياً.

وصرح كاتب الدراسة كايو فوجيموتو من جامعة كاليفورنيا الجنوبية: "هذا يعني أن الرفاق في الفرق الرياضية يؤثرون على بضعهم البعض في سلوك التدخين، بالرغم من وجود تأثير للمشاركة الرياضية يحمي الأطفال والمراهقين من ممارسة عادة التدخين".

وأضاف: "يوصي الدليل الإرشادي الحالي بالاستعانة برواد الفصل المختارين لتطبيق هذه البرامج، ويجب التوسع في تطبيقها على الفرق الرياضية كذلك".

واكتشفت الدراسة أنه كلما مارس التلاميذ الرياضة كانوا أقل اتباعاً لعادة التدخين، واقترح فوجيموتو إمكانية استخدام هذه الدراسة لتحسين برامج مكافحة التدخين بين الأطفال.

انشر عبر