شريط الأخبار

الأشقر: كشفنا إرهاب الاحتلال أمام العالم في جنيف

04:33 - 20 حزيران / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم

اعتبر النائب اسماعيل الأشقر تصريحات رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأن وجود نائب من حركة حماس في مجلس حقوق الإنسان في جنيف هو يوم أسود، ما هي إلا دليل على سيطرة الكيان الصهيوني على المؤسسات الدولية، ورفضاً لوجود نائب فلسطيني يفضح انتهاكات وجرائم الاحتلال الصهيوني بحق الفلسطينيين من نواب وأسرى وغيرهم.

وقال الأشقر المتواجد في جنيف، لمراسل وكالة "فلسطين اليوم" الإخبارية، عبر الهاتف، :"إن وجوده في مجلس حقوق الإنسان في جنيف، جاء بناء على دعوة من مؤسسات المجتمع المدني الدولية للمشاركة في ندوة حول اختطاف النواب الفلسطينيين من قبل الاحتلال الصهيوني ومدى تعارض ذلك مع القانون وحقوق الإنسان والديمقراطية.

وأضاف أننا ورغم الضغوطات الصهيونية لمنعنا من المشاركة استطعنا توصيل رسالتنا للعالم أجمع عبر المجلس بأن الاحتلال الصهيوني يقوم بجرائم يومية بحق الشعب الفلسطيني، وان اختطافه للنواب الفلسطينيين وللأسرى هو جريمة ومخالفة للقوانين الدولية.

وطالب الأشقر في كلمته بالمجلس بتجريم الاحتلال الصهيوني، وأن سياسة الاختطاف تتعارض مع القانون الدولي. كما طالبنا بضرورة الإفراج الفوري عن النواب الفلسطينيين، إرسال لجنة تقصي حقائق ضد الأسرى الذين يتعرضون لممارسات لا أخلاقية من قبل العدو الصهيوني.

وأكد الأشقر بأنه تمكن من كشف الأكاذيب والإرهاب الصهيوني للعالم ، معتبراً هذه الخطوة هي الخطوة الأولى نحو لجم الاحتلال عن جرائمه.

انشر عبر