شريط الأخبار

منظومة جديدة لحماية الطائرات الصهيونية من الصواريخ الأرضية

12:52 - 20 حزيران / مارس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

في إطار الاستعدادات الصهيونية لمواجهة تعاظم تهديد تعرض طائرات الركاب المدنية إلى إطلاق صواريخ في السنوات الأخيرة، أُجرى تحت غطاء من السرية التامة تجربة على منظومة الحماية في الأجواء "مكين ركيع" المضادة للصواريخ الأرضية، وهي إحدى انتاجات شركة ألبيت للأنظمة الأمنية والعسكرية.

وتضمنت التجربة التي أُجريت بنجاح إطلاق صواريخ حقيقية باتجاه طائرات محصنة بواسطة هذه المنظومة حيث تمكنت المنظومة التي تعمل بواسطة نظام الليزر من حرق وتدمير الصاروخ قبل وصوله إلى جسم الطائرة كما نجت المنظومة في التعامل مع أكثر من صاروخ أطلقت على الطائرة في أن واحد بمستوى جيد جداً.

يشار إلى أن المنظومة أُعدت للدفاع عن الطائرات المدينة الصهيونية، وبدوره قال العميد احتياط "روتين كوهين" مدير مشروع الحماية "مكين ركيع" في شركة ألبيت: "إن وظيفة المنظومة خلق وضع لا تصل فيه هذه الصواريخ إلى الطائرات ومنع المساس بها"، مشيراً إلى أن تكلفة المنظومة الواحدة تصل إلى ما يقارب مليون دولار والحكومة وافقت على تغطية تكاليف عملية التمويل والتركيب.

وكشفت القناة الثانية الصهيونية التي نشرت الخبر على موقعها الالكتروني، أنه بعد توفير تمويل للمشروع، ستنطلق فوراً عملية التحصين وستركب هذه المنظومة أولاً على الطائرات المدينة التابعة لشركات الطيران الصهيونية التي تسافر على الخطوط الحساسة. 

وأضافت القناة الثانية، أنه بعد ستة سنوات وأخيراً انتهت معوقات المشروع التكنولوجي، وأصبح من الممكن حماية الطائرات المدنية الصهيونية وخاصة في الفترة الحساسة التي تهدد فيها إيران وحزب الله بالانتقام من الكيان الصهيوني على شكل عملية كبيرة وموجعة.

انشر عبر