شريط الأخبار

التضامن الدولي: أسرى شطة ومجدو قرروا إرجاع وجبات الطعام يومين في الأسبوع

12:47 - 20 تموز / مارس 2012

كالات - فلسطين اليوم

أفادت مؤسسة التضامن الدولي لحقوق الإنسان أن الأسرى في سجني شطة ومجدو قرروا إرجاع وجبات الطعام يومي الأحد والخميس من كل أسبوع حتى نهاية الشهر الجاري، وذلك رفضا للإجراءات الإسرائيلية القمعية بحقهم وتضامنا مع الأسرى الإداريين والمضربين عن الطعام.   

ونقل احمد البيتاوي الباحث في التضامن الدولي عن الأسير رامي سليمان المعتقل في سجن شطة، انه ومع بداية شهر نيسان القادم سيدخل كل عشرة أيام عشرة أسرى في إضراب مفتوح عن الطعام ضمن ما أطلقوا عليه اسم (إضراب استراتيجي من اجل الإفراج)، وان هذه الخطوات متفق عليها من قبل كافة الفصائل في السجون.

وحول محاولة إدارة مصلحة السجون اخذ عينات لفحص الـ DNA من الأسرى في شطة قبل حوالي خمسة أيام، أشار الأسير سليمان إلى أن كل الفصائل رفضت إجراء هذا الفحص أو التعاون مع إدارة السجن، الأمر الذي قابلته الأخيرة باستدعاء قوات كبيرة من النحشون المدججة بالغازات والهروات والكلاب البوليسية، ثم اقتحموا الأقسام واخرجوا الأسرى بالقوة، حيث تعرض عدد كبير منهم للضرب وتم نقل عدد آخر إلى الزنازين الانفرادية.

وأضاف البيتاوي:" قام جنود النحشون بحمل بعض الأسرى وجرهم من أيديهم وأرجلهم بعد تعريتهم من ملابسهم بشكل كامل في الساحة وأمام الجميع، كما تعرض الأسير جلال الفقيه من الجبهة الشعبية للضرب العنيف على ظهره بالرغم من انه مصاب بانزلاق الغضاريف (ديسك) وتم تحويله إلى المستشفى ثم أعيد إلى القسم مجددا".

ولفت الباحث في التضامن الدولي إلى أن الإدارة قامت أيضا بإغلاق قسم (7) في شطة حيث لا يُسمح للمعتقلين بالخروج من القسم للفورة ولا شراء حاجياتهم من الكانتينا وهم متواجدون في الغرف فقط، كما تم إلغاء زيارة الأهل التي كانت مقرر اليوم الثلاثاء 20/3/2012.

انشر عبر