شريط الأخبار

أبو سمهدانة يدعو للدفع باتجاه حل الدولة الواحدة بعد قتل حل الدولتين

09:36 - 20 تشرين أول / مارس 2012

الدكتور عبد الله أبو سمهدانة
الدكتور عبد الله أبو سمهدانة

غزة - فلسطين اليوم

جدد رئيس الهيئة القيادية العليا لحركة فتح في المحافظات الجنوبية الدكتور عبد الله أبو سمهدانة اليوم، دعوته إلى اعتماد خيار الدولة الوحدة كحل للخروج من التعثر الحاصل في مسيرة التسوية السياسية بفعل التعنت والصلف الذي تمارسه حكومة الاحتلال التي يقودها نتنياهو - ليبرمان وإصرار هذه الحكومة على مواصلة الاستيطان والذي يشكل ضربة قاصمة للعملية السياسية برمتها.

وشدد أبو سمهدانة، في تصريح صحفي، على أنه لم يعد هناك ما يسمى بحل الدولتين بعد أن أقدمت حكومة الاحتلال على اغتياله ومعها اغتيال العملية السياسية برمتها .

وأكد أبو سمهدانة، أن حكومة الاحتلال لم تبقَ أمام الفلسطينيين أي خيار سوى هذا التوجه بعد أن أفشلت كل مساعي إعادة الحراك لمسيرة التسوية وضربت بعرض الحائط كل النداءات والإدانات الدولية لما تمارسه هذه الحكومة من سياسة أحادية الجانب تهدف إلى فرض واقع جديد على الأرض الفلسطينية يقتل معه أي حلم بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة .

واعتبر أبو سمهدانة أن حل الدولتين لم يعد قائماً فقد أتت عليه الممارسات الإسرائيلية من خلال الاستيطان الذي يلتهم الأرض الفلسطينية في الضفة الغربية ويمزق أواصرها من خلال الجدران والحواجز التي حولت المدن والقرى إلى كانتونات يصعب التنقل فيما بينها إلا بإذن من الاحتلال.

وأشار أبو سمهدانة إلى أن التهويد بلغ ذروته في المدينة المقدسة وان الاحتلال مستمر في سياسة طمس هوية المدينة ومحو معالمها التاريخية في مسعى لتحويلها عاصمة موحدة لما يسمونه بدولتهم اليهودية.

وطالب أبو سمهدانة المجتمع الدولي الذي قال انه عاجز عن مواجهة السياسية الإسرائيلية وفي مقدمتها الإدارة الأمريكية طالبه بتحمل مسؤولياته تجاه مسيرة التسوية, والضغط على حكومة الاحتلال لوقف هذه السياسية, كما طالب بتكريس وتكثيف الجهود والطاقات للدفع باتجاه الدولة الواحدة وهي الخيار المتبقي أمام الفلسطينيين في مواجهة صلف حكومة نتنياهو وساديتها تجاه كل الحقوق الفلسطينية .

انشر عبر