شريط الأخبار

حتى لا تصبح توصياته حبر على ورق

الأشقر يدعو "مؤتمر جنيف" إلى الخروج بحلول عملية لمعاناة الأسرى

12:21 - 19 آب / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم

دعا الباحث المختص في شئون الأسرى رياض الأشقر المشاركين في المؤتمر الدولي الثاني حول قضية الأسرى في جنيف إلى الخروج بحلول عملية قابلة للتطبيق والتنفيذ للتخفيف من معاناة الأسرى الفلسطينيين فى سجون الاحتلال، ووقف الهجمة المسعورة بحقهم والتي تصاعدت في الآونة الأخيرة.

وأشار الأشقر إلى أن مؤتمر جنيف الذي سيعقد خلال الشهر الجاري في جنيف بمشاركة 130 دولة في العالم إضافة إلى مؤسسات حقوق الإنسان فرصة جيدة لنقل قضية الأسرى إلى الساحة الدولية ، ووضع العالم بمؤسساته الرسمية في صورة ما يتعرض له الأسرى من انتهاكات خطيرة،   فاقت كل الحدود ، وتجاوزت كل نصوص المواثيق الدولية ، وخاصة أن ماكنة الإعلام الإسرائيلية تعمل ليل نهار من اجل إخفاء الحقيقة والظهور بمظهر الإنسانية .

واستطرد الأشقر  انه رغم أهمية المؤتمر إلا أننا لا  نريد من هذا المؤتمر أن يخرج بتوصيات ثم تبقى حبيسة الإدراج كما حدث في المؤتمر الأول الذي عقد العام الماضي في جنيف أيضاً ، وسمعنا عبارات الشجب والاستنكار والإدانة ، وبكى الحاضرين على الكلمات المؤثرة التي تليت خلاله ، ولكن ما أن انتهى المؤتمر حتى عادت الأمور إلى ما كانت عليه، مشيراً إلى أن هذا المشهد يجب إلا يتكرر مرة أخرى في المؤتمر الدولي الثاني ، ومطلوب أن يكون هناك عمل حقيقي هذا العام لإنهاء معاناة الأسرى المتفاقمة، ووقف الظلم والإجحاف بحقهم.

وطالب الأشقر جماهير شعبنا ومؤسساته بان تخرج للتظاهر بالتزامن مع المؤتمر لكي تضغط على المشاركين ليتبنى خطوات عملية فورية لمسانده الأسرى، وإجبار الاحتلال على الالتزام بالقانون الدولي الإنساني، ووقف الجرائم التي ترتكب بحق الأسرى ، وفى مقدمتها العزل الانفرادي والقمع والإهمال الطبي والاعتقال الإدارى.

واعتبر الأشقر بان المجتمع الدولي شارك الاحتلال طويلاً في جرائمه بحق الأسرى بصمته على تلك الجرائم، وانه آن الأوان له أن ينصف الأسرى ،وان يعبر بشكل واضح عن إدانة الاحتلال، وأن يقوم بخطوات حقيقة لوقف الجرائم بحق الأسرى.

انشر عبر