شريط الأخبار

الإحتلال يرفع حالة الاستنفار تحسبا من اختطاف ضباط كبار

09:01 - 19 تموز / مارس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال موقع "معاريف" صباح اليوم، الاثنين، إن الجيش الإسرائيلي رفع حالة الاستنفار في صفوف كبار الضباطـ بعد أن ازدادت المخاوف من قيام منظمات مختلفة، بعمليات لاختطاف ضباط كبار من الجيش الإسرائيلي خارج "إسرائيل".

وقال الموقع إن المخاوف تطال أيضا ضباط الجيش داخل إسرائيل نفسها بعد أن أصبح هؤلاء "هدفا" تقوم جهات مختلفة برصد تحركاتهم.

وأشار الموقع إلى أن وحدة حراسة الشخصيات داخل الأركان العامة للجيش "الإسرائيلي"، تعمل في الفترة الأخيرة بشكل مكثف، لم يسبق له مثيل، على أثر ورود إنذارات ومعلومات استخباراتية تحذر من أن الجانب الإيراني يعتزم المس بضباط الجيش الإسرائيلي الذين يقومون بزيارات لدول أجنبية، وأيضا خلال مكوث هؤلاء في إسرائيل.  

وكشف الموقع أن الجيش بدأ مؤخرا بتعيين حراسة شخصية ليس فقط لكبار الضباط كما كان الحال عليه في الماضي، وإنما أيضا لضباط برتبة عسكرية دون الجنرال مثل رتبة عقيد وأقل.

ونقل الموقع عن مسؤول في الجيش الإسرائيلي قوله: "إن الأحداث الأخيرة مثل يوم الأرض، والمسيرة المليونية والتصعيد العسكري في غزة تعرض الأمن الشخصي للقادة العسكريين والجنود.

وبحسب الموقع فإن الجيش الإسرائيلي يقدم في الآونة الأخيرة، كل يوم أربعاء إحاطة شاملة للضباط الكبار الذين يرسلون في سياق مهمات خارج إسرائيل، ويتم عبرها إرشادهم حول سبل التصرف في أوضاع وحالات مختلفة خارج "إسرائيل" ولمن عليهم التوجه في حالة الحاجة، وأين يسمح لهم التجول.

إلى ذلك يخشى الجيش الإسرائيلي من أن يوضع ضباطه تحت المراقبة، ولذلك تتم مطالبة الضباط بشكل دائم، بعدم اعتماد روتين يومي ثابت، وأن ينتبهوا لما يدور حولهم، خاصة وأن عدد الضباط الذين يوفدون للخارج في الآونة الأخيرة أكبر من الماضي.

انشر عبر