شريط الأخبار

الانروا تقرر استئناف تقديم المساعدات للأسر الفقيرة

05:47 - 17 حزيران / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم

قال الدكتور عصام عدوان رئيس دائرة شؤون اللاجئين في حركة حماس في تصريح صحفي مكتوب السبت 17/3 (بأن دائرة اللاجئين تثنى وتتقدم بالشكر لوكالة الغوث الدولية "الأونروا" على اهتمامها بحل مشكلة العائلات الفقيرة التي تتلقى مساعدات من الأونروا).

وأضاف عدوان بأن الدائرة تلقت تأكيدات من مسؤولين في الأونروا باعتزام الأخيرة استئناف تقديم المساعدات المالية التعويضية البالغ قيمتها10 دولار (40 شيكل) للفرد في الدورة القادمة, ومدتها ثلاثة شهور (حتى نهاية يونيو 2012م), ويستفيد منها ما يقارب (108) ألف لاجئ فلسطيني في قطاع غزة.

والجدير بالذكر بأن إعلان الأونروا استئناف تقديم هذه الأموال جاء بعد تصريح سابق أعلنت فيه نيتها قطع هذه المساعدات, وذلك بسبب عجز مالي في ميزانيتها, ناتج عن قصور في الأموال والمساعدات التي تتلقاها الأونروا من الممولين والاتحاد الأوروبي, موضحةً بأن الاتحاد الأوروبي كان قد أبلغ مسبقاً عن نيته تقليص الدعم لأسباب خاصة لم يفصح عنها.

هذا وأكد عدوان بأن أن الحل الجذري يكمن في توفير التمويل الدائم لمخصصات هذا المشروع الذي يستهدف الأسر الفقيرة بداخل القطاع, مضيفاً بأن وكالة الغوث لن تعجز عن تدبير مليون وثمانين ألف دولار لكل ثلاثة شهور لهذه الشريحة المعوزة, بل وزيادة مخصصاتها.

وعلى صعيد جهود الوكالة لسد العجز في ميزانيتها قال عدوان: (بأن على الوكالة الدولية زيادة جهودها على الساحة الدولية للحصول على التمويل اللازم لسد العجز في الميزانية, وأن هذه الجهود لم تؤت ثمارها بعد، ومن المؤكد أن الأمر يستحق مزيداً من الجهد لحل الأزمات المالية للوكالة من خلال البحث عن ممولين جدد، وزيادة تبرعات بعض الدول، بما في ذلك بعض الدول العربية التي لم تلتزم بقرارات جامعة الدول العربية في توفير الميزانية التي تعهدت بها.

وأشار عدوان بأن يقظة اللاجئين واستمرار فعالياتهم للمطالبة بحقوقهم في الإغاثة الدولية، هي الضمانة الحقيقية لاستمرار خدمات الوكالة بالشكل المطلوب, مشيداً بجهود اللجان الشعبية للاجئين التي نظمت عدداً من الفعاليات لإيصال صوت اللاجئين إلى المسئولين في الأونروا وإلى المانحين على السواء.

انشر عبر