شريط الأخبار

حركة الجهاد الإسلامي تنظم أمسية دينية بعنوان " الأقصى من بين الركام "في دير البلح

04:43 - 17 تموز / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم

نظمت حركة الجهاد الإسلامي أمسية دينية تحت عنوان" الأقصى من بين الركام " وذلك في مسجد شهداء دير البلح وبحضور عدد كبير من قيادات وعناصر الحركة في المدينة وحضور أعضاء الرابطة الإسلامية , حيث تأتي هذه الأمسية في ظل الانتهاكات التي يتعرض لها المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.

وأكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الدكتور خالد خطاب أن المرحلة الزمنية التي مر بها المسجد الأقصى ومدينة القدس عبر الأنبياء وصولاً إلي النبي محمد صلى الله عليه وسلم كانت تبعث النور والعزة والفخار بان المسجد الأقصى سينتصر وان الله سيحميه من دنس الغاصبين ,وأضاف إن الحفريات التي يتعرض لها المسجد الأقصى من قبل الاحتلال الصهيوني وحملة التهويد وطرد أهالي المدينة ما هو إلا إجرام منظم من قبل احتلال لا يعرف إلا لغة القوة التي ترده عن مبتغاه .

وبدوره شدد خطاب علي دور الأمة العربية والإسلامية عامة  وأبناء الشعب الفلسطيني خاصة على دورهم والمسؤولية الملقاة على عاتقهم بالدفاع عن هذا المسجد المبارك الذي كان بوابة السماء عندما أسري بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم وعندما فتحه اصحاب النبي والتابعين.

من ناحية أخرى أكد خطاب أن الكيان الصهيوني تعرض إلي ضربتين من قبل الشعب الفلسطيني ،وتتمثل الأولى في كسر الأسير خضر عدنان قرارات الاحتلال الصهيوني وتتمثل الثانية في الهجمات الصهيونية الأخيرة علي قطاع غزة واستبسال المقاومة في التصدي لهذه العجرفة الصهيونية  أما الثالثة فتتمثل في إصرار الأسيرة هناء شلبي واستمرار إضرابها عن الطعام .

انشر عبر