شريط الأخبار

نتانياهو حصل على أغلبية من الحكومة الأمنية المصغرة لضرب إيران

06:37 - 15 تشرين أول / مارس 2012

فلسطين اليوم - وكالات

ذكرت صحيفة معاريف اليوم،الخميس أن رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو حصل على أغلبية فى الحكومة الأمنية المصغرة لضرب إيران "حتى دون موافقة أمريكية" فيما يبدأ رئيس الأركان  بينى غانتز زيارته الأولى للولايات المتحدة وكندا.

وكتب بن كاسبيت فى صحيفة معاريف نقلا عن "مصادر سياسية" أن ثمانية من أصل 14 وزيرا فى المجلس الأمنى المصغر يؤيدون توجيه ضربة وقائية للمنشآت النووية الأمريكية "حتى بدون موافقة أمريكية".

وأشار إلى "أنه يجب أن يعقد المجلس الأمنى اجتماعا حاسما حول الموضوع"، موضحا أن "هذه التقديرات تستند إلى المحادثات السرية التى ستجرى بين رئيس الوزراء ووزرائه".

وأوضح كاسبيت أن نتانياهو لم يتشاور مع الحكومة ولا مع "مجلس الثمانية"، أى الحكومة الأمنية المصغرة المؤلفة من وزرائه المقربين منذ عودته من واشنطن الأسبوع الماضى الأمر الذى يثير قلق معارضيه من قيامه بضرب إيران.

وأعلن الجيش الإسرائيلى فى بيان أن رئيس الأركان بينى غانتز سيتجه الخميس فى زيارته الأولى للولايات المتحدة وكندا.

وأوضح البيان "أنه خلال زيارته سيعقد الجنرال غانتز عدة لقاءات مع نظرائه ومع مسئولين حكوميين وعسكريين وأمنيين"لمناقشة"التعاون العسكرى والتحديات الأمنية المشتركة "فى إشارة إلى البرنامج النووى الإيرانى المثير للجدل.

انشر عبر