شريط الأخبار

اللجنة الدولية للصليب الأحمر تزور الجهاد الإسلامي

05:43 - 15 تموز / مارس 2012

فلسطين اليوم - بيروت

استقبل ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان، أبو عماد الرفاعي، رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي في بيروت، السيد يورغ مونتاني، برفقة نائبه      السيد دانيال بوييه بريتون والسيد رياض دبوق، في مكتب الحركة في بيروت.

وقد استعرض المجتمعون العدوان الصهيوني الأخير على قطاع غزة، والانتهاكات التي ارتكبها العدو بحق أهل القطاع ومواطنيه عبر استهداف المدنيين واستخدام أسلحة محرمة دولياً في انتهاك صارخ لكافة العهود والمواثيق الإنسانية.  كما تطرقوا الى معاناة الأسيرة الجهادية هناء شلبي والشيخ الأسير خضر عدنان، وما يسببه استمرار سياسة الاعتقال الإداري التي تنتهجها حكومة العدو تجاه الفلسطينيين، وسوء الأوضاع والمعاملة التي يلقاها الأسرى الفلسطينيون والعرب في سجون ومعتقلات الاحتلال، من معاناة للأسرى وذويهم.  وفي الشأن الفلسطيني في لبنان، استعرض المجتمعون الأوضاع الاجتماعية الصعبة التي يعيشها سكان المخيمات الفلسطينية، وتوقفوا عند معاناة سكان مخيم نهر البارد، والتباطؤ الذي يشهده إعادة إعمار المخيم، والظروف المأساوية للنازحين والعائدين على حد سواء.

وطالب الرفاعي الصليب الأحمر، عبر السيد مونتاني، بتحمل مسؤولياته كافة تجاه هذه القضايا، وفضح ممارسات العدو الصهيوني ضد أهل القطاع والأسرى، وبدعم صمود الأخت هناء شلبي والشيخ خضر عدنان، وبممارسة ضغط دولي على العدو الصهيوني للإفراج الفوري عنهما وعن كافة المعتقلين الإداريين وكافة الأسرى، وضمان حقوقهم.  وفي شأن الفلسطينيين في لبنان، شدد الرفاعي على الأبعاد السياسية والإنسانية لقضية اللاجئين، وبضرورة قيام الأونروا وكافة المؤسسات الدولية المعنية بشؤون اللاجئين بواجباتها تجاه استمرار معاناة أهالي كافة المخيمات، ولا سيما سكان مخيم نهر البارد ونازحيه، والضغط باتجاه الإسراع في عملية إعادة الإعمار.

انشر عبر