شريط الأخبار

نادي الأسير: 20 أسيرا من سجن مجدو يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام

04:46 - 15 كانون أول / مارس 2012

رام الله - فلسطين اليوم


أعلن الأسير النائب أحمد الحاج علي من نابلس والبالغ من العمر 75 عاماً والمعتقل إداري منذ 9 أشهر بأنه سيستمر في إضرابه المفتوح عن الطعام رغم كبر سنه ومرضه هذا ما عُلم عن أسرى "مجدو" خلال زيارة عاجله قام بها مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس لسجن "مجدو" الخميس.

وأكد بولس بأن الأسير النائب الحاج علي أضرب عن تناول الطعام والدواء وهو يعيش الآن فقط على الماء، ووفقا لما نقله الأسرى بأن إدارة السجن قامت بإنزال الأسير إلى العيادة حتى يبدءوا بالضغط عليه لردعه عن فكرة الإضراب إلا أنه مصر في استكمال معركته، فالأسير يعاني من مرض القلب والسكري.

وفي هذا الإطار أوضح بولس إثر زيارته اليوم بأن أسرى "مجدو" يتابعون كل ما يجري على الساحة بخصوص قضاياهم عن كثب وتحديدا قضية الاعتقال الإداري،مبينا في نفس الوقت بأن آخر من انضم للإضراب في سجن "مجدو" هو الشيخ النائب أحمد الحاج علي والذي بدأ إضرابه منذ يومين، منوها أن هناك احتمالية نقله إلى جهات بعيدة في حال استمراره في الإضراب عن الطعام وفقا لما نقله عن الأسرى.

كما دخل 3 أسرى آخرون في اليوم العاشر على التوالي في إضرابهم المفتوح عن الطعام احتجاجا على اعتقالهم الإداري الذي يجري بحقهم وهم كل من الأسير حسن الصفدي،ومحمد أبو عرب، وعمر شلال.

وأوضح بولس بأن هناك عشرون أسيرا يخوضون إضرابا عن الطعام في سجن "مجدو" لليوم العاشر على التوالي، تضامنا مع الأسيرة هناء الشلبي، مضيفا بأن معنويات جميع الأسرى لاسيما أولائك المضربين عن الطعام عالية جدا وقد أسموا هذه الجمعة جمعة النصر للأسيرة هناء الشلبي.

وفي هذا السياق أكد المحامي بولس بأن نادي الأسير وبكافة طواقمه القانونية تتابع قضايا الأسرى ولاسيما الأسرى الإداريون عن كثب حتى يتم تحقيق مطالبهم العادلة.

انشر عبر