شريط الأخبار

إصابات جراء قمع الاحتلال لإعتصام تضامني مع الأسيرة شلبي أمام عوفر

12:52 - 15 تشرين أول / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم

قمعت قوات كبيرة من جيش الاحتلال اليوم الخميس, المشاركين في اعتصام تضامني مع الأسيرة المضربة عن الطعام هناء الشلبي والأسرى في سجون الاحتلال من أمام سجن عوفر الصهيوني.

وكان العشرات من النشطاء نظموا اعتصاماً أمام سجن عوفر غرب رام الله ,تضامنا مع الأسيرة هناء شلبي والأسير كفاح حطاب وعدد من الأسرى المضربين، ورفضا للتصعيد بحق الأسرى في سجون الاحتلال.

و أطلق الجنود القنابل الغازية و الصوت باتجاه المعتصمون، و أجبروهم على فض الاعتصام، مما أدى إلى إصابة عدد منهم من بينهم مراسلة فضائية القدس ليندا شلش و التي استهدفها الجنود بقنبلة غاز مباشرة.

وجاء الاعتصام بدعوة من الهيئة العليا لشؤون الأسرى والمحررين والحراك الشبابي المستقل، تزامنا مع أنباء عن تدهور الوضع الصحي للأسيرة هناء شلبي التي أمضت 29 يوما في الإضراب عن الطعام، وأوقفت تناول الأملاح واكتفت بالماء فقط.

ورفع المتظاهرون صور الأسيرة هناء شلبي والأسير كفاح حطاب، من مدينة طولكرم، و المضرب  عن الطعام منذ 21 يوما.

وكانت الأسيرة هناء شلبي قد وجهت عبر محامي نادي الأسير أمس الأربعاء رسالة للشعب الفلسطيني أثنت فيها على التضامن معها ومع الأسرى المضربين عن الطعام، وطالبت بتوسيع دائرة التضامن، وبالوقوف في وجه الاعتقال الإداري ورفضه.

وقالت مصادر في نادي الأسير الفلسطيني أن الجلسات التفاوضية التي دعت لها قاضية محكمة عوفر بين النيابة العامة والدفاع عن هناء شلبي لم تسفر عن أية نتيجة رغم عقد ثلاث جلسات متوالية للخروج بصيغة متفق عليها.

وتطالب هيئة الدفاع عن شلبي بالإفراج الفوري عنها لعدم توفر المسوغات القانونية لاعتقالها خاصة أنه سبق الإفراج عنها ضمن صفقة تبادل الأسرى قبل عدة شهور، فيما تدعي النيابة العسكرية بوجود ملف سري غير معلن يدينها.

انشر عبر