شريط الأخبار

زحالقة: باراك يتاجر بالدم الفلسطيني

02:58 - 13 تشرين أول / مارس 2012

جمال زحالقة
جمال زحالقة

غزة - فلسطين اليوم

هاجم رئيس الكتلة البرلمانية للتجمع الوطني الديمقراطي في الاراضي المحتلة عام 1948، النائب جمال زحالقة الاثنين خلال عرضه لاقتراح حجب الثقة عن الحكومة "الإسرائيلية" على ضوء العدوان على غزة، الحكومة والمعارضة في "إسرائيل"، على ضوء تأييد المعارضة "الإسرائيلية" لحكومة نتنياهو في عدوانها على غزة. فيما دعاه الوزير فيلنائي خلال رده على الاقتراح باسم الحكومة إلى إلقاء خطابه هذا أمام البرلماني الفلسطيني في القطاع!

وكان النائب جمال زحالقة قد حمل خلال خطابه أمام الهيئة العامة للكنيست اليوم، على المعارضة "الإسرائيلية" لتأييدها التصعيد الخطير الذي قامت به حكومة نتنياهو في القطاع. وقال النائب زحالقة إن المعارضة " تجر أذيالها وتختبئ وراء حكومة نتنياهو".

ودعا زحالقة "إسرائيل" إلى وقف إطلاق النار فورا قبل تفاقم التدهور في الأوضاع الأمنية معتبرا " أنه لا حاجة لوقوع كارثة كبيرة، فقد تقع كارثة أكبر مما وقع لغاية الآن، ويجب حقن دماء "الإسرائيليين" والفلسطينيين بالتساوي".

وقال النائب زحالقة إن وزير الجيش "الإسرائيلي"، إيهود براك يتاجر بالدماء.

وقال مخاطبا الوزير متان فلينائي : لقد ارتكب جيشك جريمة القتل في غزة، لا فرق بين دم ودم. الدم "الإسرائيلي" ليس أنقى من الدم الفلسطيني. إنكم تصبون الزيت على موقدة العنف، وعلى دائرة الدم الدائرة، من يزرع الكراهية يحصد العنف. عليكم أن تفيقوا وأن توقظوا أعضاء الحكومة، فأنتم تخطئون هدف تحقيق السلام وأنتم المذنبون بذلك".

وقد أثار خطاب النائب زحالقة الوزير فيلنائي فرد عليه بتحريض مبطن وصريح على حد سواء، إذ قال فيلنائي:عليك أن تأخذ هذا الخطاب وتلقيه من على منبر البرلمان الفلسطيني.

انشر عبر